الطفلة «جنة» الطفلة «جنة»

فيديو| «بوابة أخبار اليوم» في منزل «حلاوتهم» الناجية من حادث الدرب الأحمر

عبدالعال نافع الثلاثاء، 19 فبراير 2019 - 10:35 م

18 فبراير 2019 تاريخ سيبقى في الذاكرة طويلا لدى أهالي منطقة الدرب الأحمر، ذلك الحي الشعبي الأثري الذي ينعم بالهدوء، شهد أول حادث إرهابي راح ضحيته ضابطين شرطة وأمين من قوة قسم الدرب الأحمر، بعد أن قاموا بعمل بطولى بوضع أرواحهم فداء للوطن.


التقت «بوابة أخبار اليوم»، أسرة «حلاوتهم» السيدة التي ظهرت في الفيديو الذي التقطته إحدى كاميرات المراقبة، لحظة التفجير تزامنا مع مرورها في الشارع، وسقطت مصابة، ونقلت إلى مستشفى الحسين لتلقي العلاج.


وقالت الطفلة «جنة» صاحبة الـ8 سنوات، نجلة الضحية، «كنت في البيت وماما راحت تشتري فينو وحاجات للبيت، وجالنا اتصال تليفوني بلغونا ان في انفجار وماما مصابة، افتكرت انه في انفجار غاز أو أي حاجة، ومتوقعتش انهم ارهابيين، وأول ماعرفت خوف ووشي بقى أصفر، بابا جري وارح شال ماما عشان يوديها المستشفى».


ووجهت الطفلة جنة رسالى للإرهابيين، قائلة: «إحنا معملناش حاجة وحشة ليكم عشان تموتونا وتقتلوا الناس الأبرياء، أنتم هتدخلوا النار عشان ربنا بس هو الى بياخد أرواح الناس».


واختتم جنة حديثها معنا بأنها تحب الرسم وتتمنى أن تدخل كلية الفنون الجميلة عندما تكبر، وأنها رسمت صورة محمد صلاح، كمان أنها أحضرت ألوانها ورسمت في كراستها االصغيرة علم مصر، وكتب لا للإرهاب، وتحيا مصر.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة