الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

«التعبئة والإحصاء»: 7٪ انخفاض في الكميات المنقولة من المواد البترولية

أسامة حمدي الأربعاء، 06 مارس 2019 - 12:43 م

أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم، الأربعاء، النشرة السنوية لوسائل نقل المواد البترولية عام 2017/2018.

 


وبلغ إجمالي الكميات المنقـولة بواسطة وسائل نقل المواد البترولية 136.9مليون طن متري عام 2017/2018 مقابل147.1 مليـون طن متري عـام 2016/ 2017 بنسبة انخفاض قدرها 7.0٪ ويرجع السبب إلى انخفاض الكميات المنقولة عن طريق صهاريج السكك الحديدية واللواري.

 


فيما بلغت الكميات المنقولة بواسطة خط سوميد 58.4 مليون طن متري عـام 2017 / 2018، وهي تمثل أعلى كميات تم نقلها مقـابل 66.3 مليون طن متري عام 2016/2017 بنسبة انخفاض قدرها 12٪.


وأوضح الإحصاء، أنه بلغت الكميات المنقولة باللواري 17.4 مليون طن متري عـام 2017/2018 بمتوسط تكلفة نقل للطن قدرها 56 جنيه، مقابل 18.1مليون طن متري عام 2016/2017 بنسبة انخفاض قدرها 4.1 ٪.

 


وبلغ إجمالى أطوال خطوط شـركة أنابيب البتـرول الرئيسـية والداخلية 5.8 ألف كم عام 2017/2018 مقابل 5.6 ألف كم عام 2016/2017.


وذكر الإحصاء، أنه بلغ إجمالي الكميات المنقولة من المواد البترولية متضمنة (المنتجات البترولية، والزيت الخام، والمتكثفات، والبوتاجاز) بواسطـة خخطوط شـركة أنابيب البتـرول 55.4 مليون طن مترى عام 2017/2018 بمتوسط تكلفـة نقل للطن على التوالي قدرها (432، 210، 86، 349) جنيه مقابل 56.9 مليون طن عام 2016/2017 بنسبة انخفاض قدرها 2.7 ٪.

 


فيما بلغت الكميات المنقولة من الزيت الخام والمنتجات البترولية بالناقلات الساحلية المستأجرة 5.34 مليـون طـن مترى منهـا 5.3 مليـون طـن مترى خام محلي ومسـتورد، 0.04 مليون طن مترى من المنتجات البترولية عام 2017/ 2018 بمتوسط تكلفة نقل للطن قدرها 129 جنيه.


وكشف الإحصاء، أنه بلغ إجمالى الكميات المنقولـة من المواد البترولية بواسطة صهاريج السكك الحديدية 385.1 ألف طن مترى عام 2017/ 2018 بمتوسط تكلفـة نقـل للطن قدرها 131 جنيه مقابل 414.3 ألـف طن متري عام 2016/2017 بنسبة انخفاض قدرها  7.1 ٪ وهى تمثل أقل كميات تم نقلها.


وبلغ إجمالي تكلفة نقل الكميات المنقولة من المواد البترولية 19.9 مليار جنيه عام 2017/2018.        
 

 

الاخبار المرتبطة

 

الأكثر قراءة

 

الرجوع الى أعلى الصفحة