close
 د.هالة زايد د.هالة زايد

بناء على تكليف رئيس الجمهورية

وزيرة الصحة تتوجه إلى تشاد ضمن وفداً رفيع المستوى

حاتم حسني الخميس، 07 مارس 2019 - 01:10 م

غادرت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، الأراضي المصرية، صباح اليوم الخميس 7 مارس، متوجهة إلى دولة تشاد.

تأتي الزيارة في إطار تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوطيد علاقات مصر مع أشقائها الأفارقة، حيث كانت وزيرة الصحة ضمن وفد رفيع المستوى يضم وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي د.سحر نصر، وممثلين عن شركتي القابضة للتشييد والتعمير والقابضة للأدوية والكمياويات والمستلزمات الطبية، التابعتين لوزارة قطاع الأعمال العام، إضافة إلى أعضاء من جمعية رجال الأعمال المصريين ومجموعة من الشركات المصرية في مجالات الصحة والدواء والتشييد والبناء، وذلك لبحث تعزيز أوجه التعاون والاستثمار مع الجانب التشادي.

ومن المقرر أن يعقد الوفد المصري، عدة لقاءات مع كل من وزير الصحة العامة التشادي د.عزيز صالح، ووزير الاقتصاد والتنمية التشادي د.عيسى دوبرانج، ووزير البنية التحتية التشادي د.عبد الرحمن مختار، ووزيرة استصلاح الأراضى والسكن والتمدن التشادية د.عائشة بريمة، ورئيس غرفة التجارة والصناعة أمير الدودو، وكل من المجلس الوطني لأصحاب الأعمال التشادي والوكالة الوطنية للاستثمارات والصادرات التشادية، وذلك لبحث تعزيز الاستثمارات المشتركة خاصة في مجال الأدوية بما يساهم فى فتح اسواق خارجية للصادرات المصرية بين مصر وتشاد، وتنشيط حركة التبادل التجاري في جميع المجالات.

ومن جانبه أوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان د.خالد مجاهد، أن زيارة الوزيرة تأتي في إطار خطة مصر لتحقيق التنمية الاقتصادية بأفريقيا في مجال مكافحة أمراض القارة وفقاً لتوجيهات الرئيس خلال رئاسته للاتحاد الإفريقى العام الجاري، حيث يأتي نقل الخبرات المصرية للدول الأفريقية الشقيقة في مجال مكافحة الأمراض وخاصةً الأمراض غير السارية من أهم أولويات أجندة مصر اثناء رئاستها للاتحاد الأفريقي، وفي إطار ما نفذته مصر من أكبر مبادرة رئاسية للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية، وحققت نجاحات كبيرة وسجلت أرقاماً قياسية تخطت مسح أكثر من 34 مليون مواطن حتى الان.

وأشار إلى أن زيارة الوزيرة ستتضمن بحث وضع استراتيجيات قومية وخطط عمل للوقاية من الأمراض غير السارية والسرطان ومكافحة والإعاقة وزيادة الوعي الصحي بشكل عام في القارة الإفريقية.

وقال "مجاهد" إن وزيرة الصحة أكدت أن مصر ماضية فى خلق بيئة خصبة لتحفيز كافة المستثمرين لتكثيف الاستثمار في مجال الأدوية، مؤكدة على العمل لتعزيز تصنيع المنتجات الحيوية لعلاج الأورام، حيث سيتم تصنيع حوالي 70 منتج محليا لعلاج الأورام بنهاية عام 2019، كما تعكف مصر حاليا على المشروع القومى لتجميع وتصنيع البلازما؛ لسد احتياجات السوق المصري والأفريقي من مشتقات البلازما.

 

 


الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة



 

 

الرجوع الى أعلى الصفحة