صورة أرشيفية صورة أرشيفية

الأمم المتحدة واليونسكو يتعاونان لتعزيز جودة المعلومات عن المرأة على الإنترنت

آية سمير الإثنين، 11 مارس 2019 - 01:18 م

احتفالاً باليوم العالمي للمرأة، تعاونت هيئة الأمم المتحدة للمرأة مع مكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في الدول العربية واللجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة لتعزيز جودة المعلومات المتاحة على الإنترنت المتعلقة بالمرأة في  مجالات العلوم والتكنولوجيا، خاصة على موقع ويكيبيديا باللغة العربية. 

 جاء ذلك من خلال تنظيم ورشة كتابة جماعية مبتكرة للشباب والشابات يوم السبت، 9 مارس، في مقر اليونسكو واللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، وأقيمت هذه الفاعلية في إطار مبادرات “#قصتها” وWiki4Women#.

بدأ اليوم بكلمات افتتاحية ألقتها، زينب الوكيل ،الأمين العام المساعد في اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو، و د.بشر إمام، كبير خبراء برامج علوم المياه في مكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في الدول العربية، ، ومها راتب؛ محللة الاتصال والدعم في هيئة الأمم المتحدة للمرأة بمصر، حيث رحبوا بالحضور وأشادوا بالدور الايجابي للمرأة العربية في المجتمع.


وأشار د. غيث فريز، مدير مكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في الدول العربية بأن مبادرة   Wiki4Women تعكس التزام اليونسكو بتقديم المساهمة الإيجابية و الدائمة لتمكين المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين.

ومن خلال وجود نماذج نسائية  في الفضاء الرقمي،  وتقديم الدراية الإعلامية والمعلوماتية لكل امرأة وفتاة يتم تعزيز بيئة رقمية خالية من التحرش والكراهية وهذا ما يدعم عمل اليونسكو على إنشاء مجتمعات مستدامة وشاملة.


كما أشارت ا.د. غادة عبد الباري، الأمين العام للجنة الوطنية المصرية للتربية والعلوم والثقافة،” إن الإعلان الرئاسي عن عام 2017 عاما للمرأةيمثل فرصة حقيقية لتقييم موقف وإنجازات المرأة المصرية في جميع المجالات. في ضوء هذا التقييم، تعتبر اللجنة الوطنية  الاحتفال السنوي باليوم العالمى للمرأة،  بمثابة ركيزة هامة لتعزيز دور المرأة المصرية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 ، فضلا عن كونه فرصة لا غنى عنها لصانعي السياسة ومتخذى القرار لتجديد اهتمامهم بتأييد ودعم المرأة المصرية.”

و صرحت السيدة بلرتا أليكو؛ ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة بمصر “اليوم تمثل المقالات المتعلقة بالمرأة 4.2% فقط من جميع المقالات عن البشر على ويكيبيديا العربية،  في حين أن معدل الفجوة العالمية 15 ٪. ولذلك ، فإننا نؤمن بشدة بأهمية مبادرات مثل قصتها و Wiki4Women من أجل معالجة الفجوة بين الجنسين على الإنترنت وأهمية مشاركة المتطوعين من الشباب والشابات لمعالجة هذه القضية. من خلال موضوع هيئة الأمم المتحدة للمرأة  ا الخاص باليوم الدولي للمرأة لهذا العام “نطمح للمساواة، نبني بذكاء، نبدع من أجل التغيير”، نؤمن أن مشاركة المرأة في مجالات الابتكار والتكنولوجيا يجب أن تكون القاعدة وليس الاستثناء. وفي إطار دعمنا لتنفيذ رؤية مصر 2030 ، يجب علينا التأكد من أن الحلول الرقمية – ربما تكون أكثر الابتكارات تأثيرًا لتسريع التقدم نحو تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة – هي محركات أساسية للحد من الفجوة بين الجنسين”.

وقد شارك أكثر من 130 شاب وشابة من القاهرة في ورشة الكتابة الجماعية حيث تم تدريبهم على التحرير باللغة العربية عن قضايا المرأة في العلوم والتكنولوجيا. و قدم المتطوعون/المتطوعات خلال هذه الورشة عددا من السير الذاتية لرائدات في مجالات العلوم، و التكنولوجيا، و الهندسة و الرياضيات لمراجعتها ونشرها على  موقع ويكيبيديا باللغة العربية.

كما تضمن اليوم محادثات ملهمة لقيادات نسائية في مجالات العلوم والتكنولوجيا مثل الدكتورة عبير شقوير، مستشار وزير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للمسؤولية الاجتماعية والخدمات ود. إسراء البابلي أول طبيبة أسنان فاقدة لحاسة السمع, ود. هبه صالح رئيسة مجاس إدارة  معهد تكنولوجيا المعلومات.

قد اضافت د.إسراء البابلي أثناء إلقاءئها كلمتها “حياتي هي تجربة فتاة تسمع بعيونها تنشد وتأمل لا أن تكون طبيبة أسنان فقط، لكن أن تكون مثل أى إنسان له حرية اختيار مستقبله ولا أن يفرض عليه طريق محدد لا يجد نفسه به”
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة