د. خالد عبد الغفار د. خالد عبد الغفار

«عبد الغفار» يستعرض تقريرا عن دورة تدريبية للمهندسين والجيولوجيين الأفارقة

مروة فهمي الأربعاء، 20 مارس 2019 - 10:41 ص

استعرض د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرا مقدما من د. عماد عويس رئيس مركز بحوث وتطوير الفلزات حول تنظيم المركز بالتعاون مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بوزارة الخارجية فعاليات الدورة التدريبية السادسة عشر في مجال "معالجة الثروات المعدنية"، بمشاركة 34 من المهندسين والجيولوجيين من 25 دولة أفريقية، وذلك خلال الفترة من 10-21 مارس 2019. 

وخلال فعاليات الافتتاح استعرض د. عماد عويس أنشطة وإنجازات المركز وتاريخه في تدريب الكوادر الإفريقية في مختلف مجالات عمل المركز. 

وأشار التقرير إلى تنظيم الدورة تحت إشراف مكتب دعم الابتكار ونقل وتسويق التكنولوجيا (التايكو) بالمركز، حيث استعرض د. ناجى على عبد الخالق مدير المكتب خلال فعاليات الافتتاح برنامج الدورة والذي يشمل محاضرات نظرية، وتدريب عملي بعنابر التجارب النصف صناعية على طرق وتكنولوجيات معالجة الخامات المعدنية وطرق توصيفها وتحليلها، وتكنولوجيات فصل الشوائب المصاحبة لزيادة محتوى الخام من المعادن المطلوبة في الصناعات المختلفة، وكذلك طرق إنتاج منتج وسيط أو منتج نهائي ذو قيمه مضاعفة من هذه الخامات والثروات المعدنية.

ومن جانبه استعرض د. محمود نصر استشاري البرنامج تاريخ التعاون بين المركز ووزارة الخارجية من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية لتقديم المعونة الفنية للدول الإفريقية وأهمية ذلك في تحقيق الاستغلال الأمثل للثروات المعدنية لزيادة الدخل القومي.

وأكد إسحاق نبيل ممثل الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، على أهمية دور مصر في تعزيز فرص الشراكة والتنمية الشاملة بين مصر والدول الإفريقية، متمنيا للمتدربين تحقيق الهدف من الدورة وهو المساهمة في التنمية المستدامة بالدول الإفريقية والاستفادة من القدرات البشرية والمادية المتواجدة بالمركز. 

ولفت التقرير، إلى أن البرنامج التدريبي يتضمن تنظيم بعض الزيارات الميدانية لبعض المواقع الصناعية في مصر والتي تقع في مجال الدورة التدريبية؛ بهدف التعرف على التكنولوجيات والخبرات الصناعية الموجودة في مصر والتي يمكن للدول الإفريقية الاستعانة بها.

وأضاف التقرير، أن الحفل الختامي للدورة التدريبية الدولية سيقام يوم الخميس 21 مارس 2018، بحضور ممثلي وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بوزارة الخارجية؛ لتسليم الشهادات المعتمدة للمتدربين الأفارقة.

جدير بالذكر أن من ضمن الدول المشاركة في الدورة التدريبية الدولية هذا العام: الصومال ـ تشاد ـ الكونغو ـ الكاميرون ـ زامبيا ـ بوروندى ـ مالاوي ـ كينيا ـ نيجيريا ـ مدغشقر ـ غينيا ـ بنين ـ بوركينافاسو ـ تنزانيا ـ توجو ـ جامبيا - موريتانيا ـ ليسوتو ـ غينيا الاستوائية ـ جيبوتي ـ غانا ـ السودان ـ أوغندا.

وأدى الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة إلى نقص قطع غيار مراكب الصيادين، ما تسبب في توقف عدد من المراكب عن العمل.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة