صورة موضوعية صورة موضوعية

عيد الأم 2019| كيف تحتفل بوالدتك المتوفاة.. «الإفتاء» توضح

إسراء كارم الخميس، 21 مارس 2019 - 02:04 م

تتحول منصات التواصل الاجتماعي إلى ساحة للاحتفال بعيد الأم يوم 21 مارس من كل عام، ويفضل الكثيرون توجيه رسائل لأمهاتهم عبرها.


وتختلف طرق الاحتفال، فالبعض يستخدم صورا تجمعه بأمه، وأخرون يفضلون مشاركة أغنية عن الأم، فيما يقوم فريق ثالث بالدعاء بالصحة والعافية للأمهات، وهناك من يعبر عن افتقاد أمه المتوفاة أو يطالب بعدم مشاركة مثل هذه المشاعر لأنها تؤذيه وتزيد اشتياقه لوالدته.


ونشرت دار الإفتاء المصرية، عبر الصفحة الرسمية على موقع «فيسبوك»، منشورا خاص بهذه المسألة، فيه: «من كانت أمه على قيد الحياة فليبرها ويكرمها، ومن كانت أمه متوفاة فليبرها بعمل صدقة جارية لها أو دعوة صالحة».


ومن جانب آخر، خصصت «الإفتاء» فيديو موشن جرافيك لتهنئة الأمهات، تشير فيه إلى أن الإسلام أمر بتكريم الوالدين وبرهما والإحسان إليهما، وقرن المولى سبحانه وتعالى شكره بشكر الإنسان لوالديه، فقال جل وعلا: «أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير».

 

وأضافت الدار أن النبي صلى الله عليه واله وسلم بين أن الأم هي أولى الناس بحسن الصحبة، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: «جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم» فقال: «من أحق الناس بحسن صحابتي؟» قال: «أمك»، قال: «ثم من؟» قال: «أمك»، قال: ثم من؟ قال: «أمك»، قال: ثم من؟ قال: «ثم أبوك». 

 

وأوضح الفيديو، أن الإسلام أمرنا بالأدب مع الأم، وإحسان معاملتها، ولم يعارض التشريع الإسلامي تخصيص يوم نعبر فيه للأم عن مشاعرنا نحوها، إقرارا بحقها، واعترافا بجميلها، فعن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أنه قال: «إني لا أعلم عملا أقرب إلى الله عز وجل من بر الوالدة».

 

واختتم الفيديو قائلا: «إن الأم هي موضع الحنان والرحمة، يستمر بها معنى الحياة، وتتكون الأسرة الصالحة».
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة