صورة ارشيفية صورة ارشيفية

الطريق إلى مصر| المجموعة السابعة.. متأهل من كل مباراة في مواجهتي الحسم

أحمد نزيه الأحد، 24 مارس 2019 - 12:18 م

قبل بداية الجولة السادسة والأخيرة من تصفيات أمم أفريقيا 2019، المزمع إقامتها في مصر خلال الفترة بين 21 يونيو و19 يوليو المقبلين، كانت المجموعة السابعة، والتي تضم منتخبات الكونغو الديمقراطية والكونغو برازفيل وزيمبابوي وليبيريا، هي الوحيدة من بين المجموعات الاثنتي عشرة التي لم يتأهل منها أي منتخب، ولم يُقصى أي منتخبٍ بعد.

 

وضعية المجموعة الحالية تشير إلى تصدر منتخب زيمبابوي برصيد ثماني نقاط، يليه منتخب ليبيريا في المركز الثاني برصيد سبع نقاط، ثم منتخب الكونغو الديمقراطية في المركز الثالث بست نقاط، وأخيرًا الكونغو برازفيل في المركز الأخير بخمس نقاط.

 

لكن هذه المجموعة رغم تشابكها الشديد، إلا أنها لن تعرف لعبة الحسابات الضيقة في جولة الحسم الأخيرة، التي سيُزاح من خلالها عن اسم المتأهلين لأمم أفريقيا 2019 عن هذه المجموعة.

 

مواجهتا اليوم

وفي مواجهتي اليوم الأحد 24 مارس المصيريتين، ستستضيف الكونغو الديمقراطية منتخب ليبيريا في العاصمة كينشاسا، وسيستقبل منتخب زيمبابوي ضيفه الكونغو برازفيل في العاصمة هراري. وكلا المواجهتين ستثلعب في الثالثة عصرًا بتوقيت القاهرة.

 

لعبة الحسابات في هذه المجموعة، جعلت كل مباراة بمثابة مباراة مصيرية مستقلةس عن المباراة الأخرى، فنحن أمام حتمية تأهل منتخب واحد من كل مباراةٍ، ولا يمكن أن يتأهل منتخبان يتواجهان وجهًا لوجهٍ سويًا.

 

الأمر الذي سيجعل من كل منتخب يلعب في مواجهته دون التفكير في نتيجة المباراة الأخرى، التي ستُلعب في نفس التوقيت، فالتعادل بأي حالٍ من الأحوال يكفي كلٌ من زيمبابوي وليبيريا للتأهل، أما الفوز فهو السلاح الوحيد للكونغوليتين، إن أرادا العبور للنهائيات القارية.

 

سبب ذلك

والسبب في ذلك، أنه حتى حال تساوي ثلاثة فرق برصيد ثماني نقاط، وهي الحالة الوحيدة المشتبكة في هذه المجموعة، وتحدث إذا انتصرت الكونغو برازفيل على زيمبابوي وتعاجدلت ليبيريا مع الكونغو الديمقراطية، فإنه وقتها سيتم حسم نتائج الكونغو الديمقراطية من ترتيب المجموعة، والنظر في نتائج المنتخبات الثلاثة فيما بينها.

 

وقتها سيكون ترتيب المجموعة، الكونغو برازفيل بسبع نقاط، وليبريا ثانيةً بست نقاط، وزيمبابوي ثالثةً بأربع نقاط، وهو ما يعني أيضًا صعود طرفٍ واحدٍ من كل مباراةٍ.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة