وزير التنمية المحلية أثناء حواره مع محرر بوابة أخبار اليوم وزير التنمية المحلية أثناء حواره مع محرر بوابة أخبار اليوم

حوار| وزير التنمية المحلية: 50 مليار جنيه لتطوير البنية التحتية للمحافظات

محمود كساب الأحد، 24 مارس 2019 - 10:59 م

◄| 50 مليار جنيه لتطوير البنية التحتية للمحافظات.. و14.4 مليار لمنظومة النظافة 

◄| إزالة 3 مليون طن قمامة منذ يوليو.. ووضع 6439 "سلة" على الترع والمجاري

◄| توفير 87 ألف فرصة عمل.. وتطوير المدافن بالتعاون مع "العربية للتصنيع"
 

9 أشهر على تولية وزارة التنمية المحلية حمل على عاقته مسئولية الإشراف على المحافظات ووقع تحت يده الكثير من الملفات مثل القضاء على طالتوك توك" ووضع منظمة نظافة جديدة، وقروض مشروعك وصندوق التنمية المحلية وتنمية الصعيد، وضمنت مسئوليته أن يوفر حياة كريمة لكل المواطنين من خلال توفير الصرف الصحي ومياه شرب صالحة.

 

اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية في حواره مع «بوابة أخبار اليوم» يتحدث عن أخر المستجدات في وزارة التنمية المحلية وأبرز المهام التي تم تنفيذها في الفترة الأخيرة.

 

في البداية.. ما هي خطة الوزارة الاستثمارية في الفترة الأخيرة ؟
تم صرف 50 مليار جنيه  على البنية التحتية للمحافظات خلال أربعة أعوام السابقة مقسمة على 12 مليار جنيه لصرف الطرق حيث تم رصف 5 ألاف كيلو متر مربع، كما تم تطوير 16 كوبري و إزالة العواقب الخطرة على السكك الحديدية بتكلفة 3 مليار، وتم إنارة  الشوارع وإنشاء شبكات الكهرباء وتحسينها و توليد معدات  إنارة بتكلفه 3.5 مليار جنيه


ماذا عن تطبيق منظومة النظافة بالمحافظات ؟ 
- اجتمعت بجميع المحافظين خلال الفترة من 7 فبراير وحتى 28 فبراير لمناقشة خطة كل محافظة بشأن تطوير منظومة النظافة واحتياجاتها الخاصة.

 

تلاحظ في الفترة الأخيرة اختفاء القمامة من معظم شوارع الجمهورية كيف تم ذلك؟ 
- كلفت منظمة النظافة 14.4 مليار جنيه، وبلغت تكلفة المرحلة الأولى 7.2 مليار جنيه حيث تم إزالة 3 مليون طن قمامة منذ يوليو الماضي وحتى الآن بالإضافة رفع تراكمات يومية بلغت  18.8 مليون طن، وتم تشكيل 724 فرقة عمل ميدانية لمتابعة ورصد القمامة بالمحافظات كما أن وحدات التدخل السريع تدخلت 3761 مرة من أجل لرفع تراكمات القمامة.


كما تم وضع 6439 حاوية قمامة لحماية الترع والمجاري من إلقاء القمامة به، كما تم رصد 395 مليون جنيه لإصلاح معدات القمامة الخاصة بمنظومة القمامة تم دفع منهم 200 مليون جنيه  والباقي سيتم بالتعاون مع الهيئة الهندسية لقوات المسلحة.

 

وماذا عن الخطة المستقبلية لتطبيق منظمة النظافة ؟ 
- الوزارة ناقشت الاستثمارات المطلوبة لوصول لمنظومة النظافة  جديدة وسيتم من خلال رفع كفاءة عمليات الجمع السكني من خلال متعهدي الجمع و دخول شركات الخاصة والجمعيات الأهلية ووحدات الإدارة المحلية  بالمنظومة الجديدة كما سيتم توفير البنية الأساسية الأولية من محطات وسيطة والتي ستم من خلال 106  محطة وسيطة لجمع القمامة  منهم 32 محطة ثابتة و 74 محطة متحركة. 


كما سيتم تطوير المدافن بالتعاون مع الهيئة العربية لتصنيع، وتطوير حيث لدينا 47 خلية حتى الآن كما لدينا 17 مصنع لإعادة تدوير القمامة تعمل فعليا وبكافأة عالية وسيتم تطوير 65 مصنعا يشمل 71 خط جديد يعمل على إنتاج الوقود أرضي وذلك بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي. 


وتعمل الوزارة على تعزيز مشاركة القطاع الخاص ودمج القطاع الغير رسمي بالمنظومة الجديدة وذلك لمشاركة الفعالة كما سيتم تشجيع الشباب لمشاركة من خلال المشروعات الصغيرة ومنتهية الصغر، والمبادرات مثل مبادرة إدارة الشارع التي تم تطبيقها في الأحياء الشعبية في 6 محافظات مثل القاهرة والجيزة وأسيوط وكفر الشيخ ، ومبادرة هنجمالها بالتشجير والتي تم تطبيقها في 11 محافظة من خلال زرع أشجار الزيتون ، وعقد الوزارة أيضا 1000 ندوة على مستوى الجمهورية حتى الآن من أجل التوعية بأهمية منظومة النظافة الجديدة  ولمشاركة 


ما هي أخر تطورات مشروع تنمية الصعيد في قنا وسوهاج؟
- تم توفير 74 ألف فرصة عمل على محافظتي قنا وسوهاج مقسمين على 34 ألف فرصة عمل لمحافظة قنا و40 ألفا لسوهاج، كما تم الانتهاء من ٨٣ مشروعا بقنا وسوهاج بتكلفة ٧٠٠ مليون جنيه، جاهزين على الافتتاح، ويجب أن نؤكد أن محافظتي قنا وسوهاج تم تغطيتم  بمياه الشرب الصالحة بنسبة 100%.

 

ماذا عن دعم الوزارة لمشروعات الصغيرة والمتوسطة؟
- المشروعات الصغيرة هي عماد الارتقاء بالدولة صناعيا وتصديريا، لذلك فالوزارة تولى اهتماما كبيرا بهذا الملف من خلال برنامج "مشروعك" بالتعاون مع صندوق التنمية المحلية، حيث يتم تقديم قروض ميسرة للشباب لتنفيذ مشروعاتهم، وقامت مبادرة مشروعك ا بإقراض نصف مليار جنيه خلال شهر يناير الماضي، كما تم  إقراض ٩.٧ مليار جنيه بواقع توفير ٣١٩ ألف فرصة عمل.

 

وماذا عن تدريب العاملين بوزارة التنمية المحلية؟ 
- منذ أن توليت حقيبة التنمية المحلية كان اهتمامي الأول هو الاهتمام بالإنسان وقمت بتدريب معظم العاملين بالوزارة بمركز سقارة كما سيتم إرسالهم لبعثات خارجية بالهند والصين ، وسيتم إرسالهم قريبا لبعثة  خارجية بالصين مصاحبين معاهم أول دفعة قادة المستقبل عام 2019. 

 

دائما تتردد مقولة فساد المحليات فما رأيك في هذه المقولة؟ 
- هذه المقولة شائعة وغير صحيحة فيجب علينا أن لا نعمم بأن جميع المحليات فاسدة فذلك يشيع روح الإحباط بين العاملين بالوحدات المحلية كما أنني   أسمح بوجود أي موظف فاسد في أي منصب،ومكتبي مفتوح لجميع المواطنين للإبلاغ عن أي فساد أو أي شكوى. 


كما أدعو جميع القادة  الجدد للتعامل بهذا الأسلوب مع الفاسدين، وفتح مكاتبهم للمواطنين والاستماع إليهم، وعقد اجتماعات دورية للموظفين والمواطنين، للاستماع إلى شكواهم وحلها فورا.

 

كيف تتعامل مع مروجي الشائعات بشأن المشروعات التنموية؟
- هناك ما يسمى بالطابور الخامس يعمل على تدمير الدولة المصرية، وظهر ذلك خلال المشروعات التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي في الفترة الأخيرة، محاولين نشر روح الإحباط بين المواطنين، ولديهم تمويل هائل، حيث أن إمكانيتهم المادية قد تكون أعلى من الدولة، وعلينا عدم تصديق فليس كل ما يقال على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك هو حقيقي، بالعكس فهناك شائعات كثيرة يتم ترويجها على هذه المواقع.

 

كيف سيتم التعامل مع ملف «توك توك» خاصة بأن مدة ترخيصة تنهى الشهر المقبل؟ 
- معظم سائقي «التوك توك» خارجين عن القانون أو هاربين من التعليم والدولة لا تستفد منهم اقتصاديا فعلينا يجب تقنين توك توك وترخيصها ووصلنا  لترخيص 233 ألف توك توك بالمحافظات، كما تم وقف استيرادها ونعمل الآن على ترخيص جميع المتواجد وتحديد خطوط سيرها بأن لا يسير في الطرق الرئيسية وذلك من خلال ربط النجوع والقرى فأنا لا أحارب الناس في لقمة عيشها بل أحارب الأمية وتوزيع المخدرات والجرائم التي تتم فيه.


ويوجد مرحلة أخرى وذلك من خلال استبدال تراخيص عربات "الفان" بدلا من "التوكتوك" بشكل كامل في المدن والمناطق المخططة بعيدًا عن القرى والنجوع والعشوائيات، على أن يتم توفير سيارات "7 راكب" لنقل المواطنين وتقليل حدة الزحام والقضاء على العشوائية التي تشوه منظر المدن المخططة نتيجة لسير التوك توك بها، كما أن سيارات الفان ستضمن حق الدولة من خلال ترخيص ومعرفة من يقودها، كما أن المدة كما هي لم تزيد فيتم الآن مصادرة توك توك وسحبها من عدم ترخيصها.

 

كيف سيتم تحديد طرق التوك توك وتنظيمه؟ 
- توك توك موجود فكثير من دول العالم مثل الصين والهند ولكن يوجد بشكل منظم للغاية وعقد اجتماعات مع سفراء تلك الدول لمعرفة كيف تم تنظيم ظاهرة توك توك، كما يمكن ترخيصه من خلال بعض المصانع التي تصنع  توك توك فتم إنشاء وحدة مرور بدخله من أجل ترخيصه من المنبع.

 

حدثني عن الزراع الأيمن لوزارة التنمية المحلية قطاع التفتيش والمراقبة؟
التفتيش نوعين، نوع نخطط له ويكون عن طريق إخطار المحافظ أننا سقوم بالتفتيش اليوم على جميع المراكز، ويتم ذلك من خلال تفتيش مالي وإداري للخطة الاستثمارية، وشكاوى المواطنين، ومعدل رضا المواطن في الشارع.

والنوع الثاني من التفتيش يكون مفاجئ، « يلاقونا الصبح عندهم بنشوف برده نفس المحاور إللي تحدثنا عنها دى.. وبيكون معانا شكاوى المواطنين شكاوى عامة وبنبص على حاجات بعينها، ويتم من خلال التفتيش تقيم القيادات الموجودة فى المكان».


كيف يتم استعداد المحافظات الأربعة لكأس الأمم الأفريقية؟
- عندما فازت مصر بتنظيم البطولة، على الفور قمنا بالتفتيش على المحافظات التي ستقام عليها البطولة، ومتابعة كل المنشئات الرياضية، وكل ما له علاقة بالبطولة مثل اماكن إقامة الجماهير وطرق نقلهم لملاعب، فنادق ومستشفيات، بالإضافة إلى مسار اللاعيبة، وأماكن عرض المباريات في المحافظات، وإقامة دورات المياه في الشوارع، ويتم إعداد تقرير أسبوعي لي عن استعداد المحافظات الأربعة لتلك البطولة.
 

وعن خطة الوزارة لتنفيذ تكليف الرئاسة بتطوير البحيرات؟ 
- ستعقد لجنة من الوزارات المعنية بذلك الملف بالتعاون مع اللواء حمدي بدين، رئيس الشركة الوطنية للثروة السمكية  وذلك من أجل رفع كفاءة جميع البحيرات على مستوى الجمهورية وتحسين وتنمية الثورة السمكية في مصر.

 

ماذا عن قانون الإدارة المحلية؟ 
- قانون الإدارة الملحية بالفعل سيتم مناقشته في مجلس النواب بمجرد الانتهاء من مناقشة التعديلات الدستورية، وبمجرد خروجه سنعقد الانتخابات المحلية حيث أن المجالس الشعبية والتنفيذية هامة للغاية بالمحافظات. 

 

كيف تتعامل الوزارة مع الكشف عن المخدرات للعاملين؟
- يتم الآن إعداد كتاب دوري تمهيدَا لإرساله للمحافظات، يتضمن آليات الكشف العشوائي على العاملين بكافة أجهزة الدولة بدأ من أكبر مسئول حتى أصغر موظف، وخاصة الوظائف الحساسة كالسائقين والمُتعاملين بصورة مباشرة مع جمهور المواطنين، ويتم الكشف بصورة مفاجئة وتنفيذ العقاب الفوري "الفصل" ليس فقط على المُدمنين بل المُتعاطين كذلك، وإعطاء الفرصة الكاملة لمتعاطي المخدرات والمدمنين للعلاج على نفقة الدولة في حالة إقراره التعاطي أو الإدمان حتى قبل إجراء الكشف المفاجئ عليه، وذلك لعدم وقوع الحوادث اليومية المتكررة بالطرق الرئيسية وغيرها والتي تحصد أرواح الأبرياء من المواطنين.

 

وماذا عن خطة الوزارة لاقتلاع جذور الفساد بالإدارات المحلية؟
- في البداية دعني أقول أن الفساد بالفعل موجود داخل الإدارات المحلية، "ولو حد فاسد هقطع رقابته فورًا"، ولن أسمح بوجود أي موظف فاسد في أي منصب، ومكتبي مفتوح لجميع المواطنين للإبلاغ عن أى فساد أو أى شكوى، ونحن الآن نتعاون مع الأجهزة الأمنية لضبط المخالفين وإحالتهم للنيابة الإدراية والمحاكمة العاجلة أذا لازم الأمر.
كما نسعى حاليًا لإعادة هيكلة الإدارات المحلية من خلال إخضاع العاملين لدورات تدريبية لصقل مهاراتهم العملية وتحفيزهم وإثابتهم، لتقديم أفضل الخدمات التنموية للمواطنين من خلال المراكز التكنولوجية بالتعاون مع موظفي الإدارات المحلية.

الاخبار المرتبطة

حوار| نانسي عجرم: أعشق مصر حوار| نانسي عجرم: أعشق مصر الجمعة، 19 أبريل 2019 10:33 م
مسيرات حب للوطن في دول الخليج مسيرات حب للوطن في دول الخليج الجمعة، 19 أبريل 2019 10:05 م

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة