خبراء: «تحليل المخدرات» طوق نجاة .. و«السوشيال ميديا» تدعم الحملة   خبراء: «تحليل المخدرات» طوق نجاة .. و«السوشيال ميديا» تدعم الحملة  

خبراء: «تحليل المخدرات» طوق نجاة .. و«السوشيال ميديا» تدعم الحملة

منةالله يوسف الإثنين، 25 مارس 2019 - 07:56 م

بدأت الحكومة في تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، والدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وإجراء تحليل المخدرات العشوائي للموظفين، وذلك في إطار سعي الدولة للحفاظ على بيئة خالية من الإدمان.

وشهدت الحملة تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين عبروا عن دعمهم لهذه الحملة.. فيما أكد الخبراء ضرورة هذه الحملة للقضاء على المخدرات بشكل نهائي.

تحليل المخدرات .. طوق نجاة

في البداية أكد دكتور جمال فراويز استشاري الطب النفسي وعلاج الإدمان، أن إجراء تحليل المخدرات العشوائي للموظفين هو بداية فرصة جيدة للتصدي للمخدرات، وهي بمثابة طوق نجاة للشخص المدمن.

وتابع فراويز« الشخص الذي يحتاج إلى العلاج من الضروري أن يُنسق مع صندوق علاج الإدمان لتوفير الإمكانيات اللازمة، ناصحًا موظفو الحكومة بالتخلص من هذه الظاهرة السيئة».

وطالب «فراويز» مرضى الاكتئاب بالإفصاح عن مرضهم أثناء التحليل لأن هناك بعض الأدوية التي يتناولوها تشبه تركيبة دواء «الترامادول»، مشيرًا إلى أن مرضي الاكتئاب من حقهم إعادة التحليل مرة أخري في حالة اصطحاب روشتة الدواء».

حملة توعية

أكدت صافيناز سالم المُغازي استشاري الأمراض النفسية والعصبية، أن حملة تحليل المخدرات العشوائي هي مُفيدة لكل الموظفين، خاصة لسائقي الميكروباص والتاكسي الأبيض، متابعة حديثها «للأسف يجهل معظم الأفراد خطورة تناول المخدرات مما يُنتج عنها الكثير من الحوادث والكوارث، فالحملة تعُد عملية توعية من الدرجة الأولى، للتصدي إلى المخدرات والإدمان».

وأضافت سالم «يجب استغلال التكنولوجيا الحديثة في تسليط الضوء علي الجوانب السلبية للإدمان، مؤكدة أن هذه الحملة هي أول خطوة  للحد من هذه الظاهر فضلًا عن علاج الأشخاص المدمنين وتأهيلهم ليصبحون أشخاص أسوياء».

وتنصح المُغازي الشخص المدمن بأن يعالج، مشيرة إلى أن  الدولة توفر مصحات علاجية تستقبل هذه الحالات بالمجان، ولكن الأهم هو تقبل الشخص المدمن لفكرة العلاج.

 تعليقات السوشيال ميديا

وفي ذات السياق تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مع الحملة ورصدت «بوابة أخبار اليوم» أبرز التعليقات حول هذا القرار، وظهر في معظم «التعليقات» تأييد البعض لهذه الحملة، فيما عبر آخرون عن أهمية إجراءها.

علق إسلام قاسم عبر صفحته الشخصية على توتير عن أهمية الحملة قائلًا «الحملة كويسة جدا وهتفيد ناس كتير».

وأشاد «جمال التركي» بالفكرة قائلًا «موضوع حملة تحليل المخدرات ده مفيد جدًا، وأتمنى أن يكون هناك عقوبة سنوية على المتعاطي لأن الإدمان زاد عن حده»، وأضاف محمد حمادة « أنا مع الحملة لأن الوفيات كترت بسبب الإدمان و تحليل المخدرات بتاعي طلع نيجاتف الحمدلله».

وأعرب مصطفى سمير عن سعادته بهذه الحملة قائلًا« الحوار جميل وياريت لو نعرف نوصل كمان للناس اللي بتدخل المخدرات جوا مصر»،.

ولم تخلو التعليقات من الجانب الساخر، فقال محمد أسامة «بلغ عن جارك اللي محللش»، والتقط محمد موسى أطراف الحديث قائلًا «خلي الحملة تنتشر في الشارع والناس تسترجل»، وعلق كمال المحمدي «خلى الناس تفوق وتشتغل بضمير».

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة