صورة أرشيفية صورة أرشيفية

حكاية في رسالة| استسهال محصل مياه

كريم هلال- محمد وحيد السبت، 06 أبريل 2019 - 02:22 ص

نعاني نحن سكان عقار رقم ١٦ شارع أحمد جودة خلف البنك الأهلي الطالبية البحرية فيصل، من دفع مبالغ مالية كبيرة في فواتير المياه، وقد تقدمنا بأكثر من شكوى، ولم يصدر أي جديد حيال شكوانا.

فنحن منذ أعوام ندفع فاتورة المياه 80 جنيها، وكان العداد مكسور، وكان الحساب بدون قراءة العداد، وعندما اكتشفنا كسر العداد، قمنا بإبلاغ شركة المياه عن المشكلة، وبالفعل تم دفع 450 جنيه لتركيب عداد جديد، ومنذ تركيب العداد الجديد يأتي مندوب الشركة، ويأخذ قراءة العداد، ولم تحاسبنا الشركة على القراءة الفعلية، بل فوجئنا بمبالغ كبيرة، تحدثنا مع المحصل وقلنا له كنا ندفع مبلغ 80 جنيه ولا يتعدى 100 جنيه والآن بعد تركيب العداد الجديد ندفع 750 جنيه، وسألناه ألم تأخذ القراءة كل شهر؟ وكانت إجابة المحصل سوف اعمل تسوية الشهر المقبل، وجاء الشهر الذى يليه وكان المبلغ نفس الذي تم دفعه 780 جنيه ثم قال شهر (3 و4 ) لن تدفعوا، لأنه ثبت أنكم لكم مبلغ 200 جنيه زيادة.

  


وذلك ما دعانا للسرور وقلنا في أنفسنا لقد اكتشفت الشركة الخطأ وسوف يتم تصحيحه، ثم فوجئنا بأن الشهر الذي يليه بنفس المبلغ الكبير، توجهنا إلى الشركة وقدمنا قراءة العداد الحديثة، وبعد البحث وجدوا أن كلامنا صحيح، وقالوا لنا لن تدفعوا عن شهري ه و٦ وأنتم لكم مبلغ زائد لدى الشركة..
هل هذا يرضى ربنا كنا ندفع مبلغ صغير والآن ندفع مبلغ كبير اتضح أن المحصل يقرأ العداد ولم يحاسبنا على القراءة وبدل ما يتم حسابنا على القراءة حسب اللترات من في أي العداد يسهل على نفسه ويعمل المبلغ مثل الشهر السابق وهكذا الشهر الذي بعده مثل السابق.
لذلك نحن نناشد رئيس هيئة مياه الشرب أن يقف معنا ونحاسب حسب قراءة العداد. وأن يرحمونا مما أدى بنا إلى دفع مبالغ كبيرة دون أن يراعوا الله في المبالغ الجزافية، إلى جانب طعم ولون ورائحة المياه تأتى إلينا منذ أكثر من 20 يوما بطعم المجاري والرائحة الكريهة وهذا سوف يؤدي إلى المرض ومن ثم العلاج بمبالغ طائلة لا يستطيع أحد منا دفعها والعلاج من استعمال المياه الملوثة بشكل يومي..


المواطن / مصطفى أبو الحديد يوسف
١٦ شارع احمد جودة 
خلف البنك الأهلي 
الطالبية البحرية فيصل

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة