منتخب بوروندي يحتفل بالتأهل لبطولة أمم إفريقيا منتخب بوروندي يحتفل بالتأهل لبطولة أمم إفريقيا

حكايات| بوروندي .. "السنونو" يحلق في أمم إفريقيا للمرة الأولى ويطلب تبرعات الشعب

عمر البانوبي السبت، 13 أبريل 2019 - 12:57 ص

23 مارس 2019.. تاريخ لا تنساه دولة بوروندي حين تأهل منتخبها الوطني للمرة الأولى في تاريخه إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2019 والتي تنظمها مصر بعد التعادل مع الجابون بهدف لمثله في الجولة الأخيرة من التصفيات، وعمت الأفراح شوارع الدولة الإفريقية الصغيرة.بسمة أمل حملها إنجاز المنتخب البوروندي ليمنح شعبها المصنف في 2016 كأقل الأمم سعادة، بعض الفرحة، التي لم تكتمل حتى الآن، لكونها إحدى أكثر البلدان الإفريقية كثافة سكانية مقارنة بمساحتها الضئيلة التي لا تتخطى 28 ألف كلم، ويعيش عليها 11 مليون مواطن.

 

من التأسيس إلى الإنجاز

بدأ منتخب بوروندي الظهور على الساحة الإفريقية بعد عامين على التخلص من الاستعمار الألماني والبلجيكي، وخاض مباراته الأولى رسميًا أمام نظيره الأوغندي في التاسع من أكتوبر عام 1964، وخسرها بنتيجة 7-5 على أرض كمبالا الأوغندية.

عانت الكرة البوروندية كثيرًا ووصلت في العام 1998 إلى المرتبة 160 في التصنيف الشهري للمنتخبات والصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، ويحتل المنتخب الملقب بالـ"سنونو" وهو الطائر الذي يظهر كثيرًا على أرض البلاد، المرتبة 136 في تصنيف الفيفا الأخير.

قصة الصعود

أوقعت قرعة تصفيات أمم إفريقيا 2019، منتخب بوروندي في المجموعة الثالثة وقوامها منتخبات الجابون ومالي وجنوب السودان، وهي لعبة القدر التي منحت الكرة البوروندية فرصة صعبة للتأهل.

منطقيًا، يصعد مالي والجابون عن المجموعة الثالثة، ولكن منتخب "السنونو" كان له رأي آخر، فاستطاع أن يخوض التصفيات بلا هزيمة.

افتتح منتخب بوروندي مبارياته بالفوز على جنوب السودان بثلاثية، ثم تعادل مع الجابون بهدف لمثله، ومع منتخب مالي سلبيًا، وأتبعه بتعادل إيجابي مع المنتخب نفسه بهدف لمثله، قبل أن يفوز على جنوب السودان بخماسية مقابل هدفين، ويحقق المعجزة بالتعادل مع الجابون بهدف لمثله ويصعد للأمم الإفريقي للمرة الأولى في التاريخ.

أسماء في تاريخ منتخب بوروندي

يعتبر سيدريك أميسي، أبرز لاعبي الكرة البوروندية على مر التاريخ، وصاحب أعلى معدل مشاركات دولية بـ 42 مباراة في رصيده، وهو مهاجم التعاون السعودي الحالي وصاحب التجربة الاحترافية البسيطة مع ماديرا البرتغالي في دوري الدرجة الثانية.

أما المهاجم الأبرز والهداف التاريخي لمنتخب بوروندي فصاحب الـ 25 عامًا، عبد الرزاق فيستون، مهاجم شبيبة القبائل الجزائري، والذي لعب لنادي ماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي في وقت سابق، وسجل 17 هدفًا لمنتخب بلاده في 37 مباراة دولية.

وشريك الإنجاز، المدرب الوطني البوروندي، أوليفر نيونجيكو الذي قاد منتخب بلاده للأمم الإفريقية للمرة الأولى في تاريخها، تحت قيادة رئيس اتحاد الكرة والذي يشغل أيضًا منصب رئيس مجلس الشيوخ ريفريان نديكوريو.

تبرعوا لمنتخب السنونو

في مفاجأة غريبة، دعا ريفريان نديكوريو، رئيس اتحاد الكرة البوروندي ورئيس مجلس الشيوخ، الشعب والحكومة والمؤسسات الأهلية للتبرع لإنقاذ رحلة منتخب بلاده إلى مصر، للمشاركة في نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2019.

وقال "نديكوريو"، في تغريده نشرها الحساب الرسمي للاتحاد البوروندي لكرة القدم على «تويتر»: «لدينا ميزانية قدرها 177000 يورو، ولكن مع النفقات، التذاكر، تذاكر الطيران... من المهم أن نحصل على مساعدة من الدولة على سبيل المثال».

 

وتتكلف مشاركة منتخب بوروندي بحسب وسائل الإعلام، هناك 290 ألف دولار لتغطية نفقات الإقامة والانتقالات والإعاشة، وهو ما يفوق ميزانية الاتحاد البوروندي لكرة القدم.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة