مادونا والعربي «زيبات».. حب يموت بسهام «يهودية» مادونا والعربي «زيبات».. حب يموت بسهام «يهودية»

حكايات| مادونا والعربي «زيبات».. حب يموت بسهام «يهودية»

محمد جلال الأحد، 14 أبريل 2019 - 08:57 م

يقال إن الأمهات هن كلمات السر في زواج أبنائهن وبناتهن لكن نموذج ارتباط مسلم بيهودية غالبًا لا يكون هينا على بعضهن.. «الأمر لن يسير بينهما، إبراهيم مسلم حقيقي، وعقيدته مهمة في حياته، أنا غير راضية عن حياته مع امرأة غير مسلمة».

 

أما الحديث فعلى لسان الوالدة وهي أم عارض الأزياء الفرنسي من أصلي جزائري إبراهيم زيبات وأما العروس فهي نجمة البوب العالمية الشهيرة «مادونا». 

 

الجمع بين الأديان السماوية

 

من التأثر بالكاثوليكية إلى التبرع لليهودية ثم دراسة القرآن الكريم، بدا إزاحة صحيفة «ديلي ميل» البريطانية الستار عن تردد «مادونا» على دروس إسلامية وكأنه أمر عادي؛ لكن جبل صدمة الكثيرين انهار مع الكشف عن علاقة عاطفية تربطها بشاب مسلم جزائري. 

 

 

غير أن نظرة نجمة البوب الأمريكية للأمر نفسه كانت مغايرة تمامًا؛ إذ تحدثت بهدوء عن أنه «من المهم دراسة جميع الكتب السماوية»، وذلك في ردها على ما تردد عام 2013 في هذا الإطار، وهو العام نفسه الذي انتهت فيه العلاقة.

 

ما لفت انتباه الكثيرين تجاه اعتكاف مادونا «55 عامًا» لدراسة الدين الإسلامي أنه جاء عقب تحولها عن اعتناق الديانة الكاثوليكية نحو مذهب الكابالا اليهودي منذ 17 عامًا.

 

جزأ مهم من حياتي

 

بالأرقام، يصغر إبراهيم زيبات «مادونا» بـ 30 عامًا، ومنذ أن التقت به خلال أدائه الراقص في افتتاح أحد العروض، أثار إعجابها ودفعها لبدء علاقة عاطفية معه، رغم حديث الكثيرين عن فارق السن وانتقاد وسائل الإعلام التي لقبته  بـ«الفتى اللعبة».

 

 

هذه الأحاديث جميعها لم تعر «زيبات» أي اهتمام، حيث تحدث لـ«بوابة أخبار اليوم» بتلقائية: «نجمة البوب الشهيرة  فنانة هامة في حياتي لكني صنعت نجاحات أخرى من الممكن أن تفوق نجاحي مع مادونا».

 

«أنا لا أمل من السؤال الدائم من جانب الإعلام عن علاقتي الشخصية بمادونا ولكن أكثر ما يضايقني التركيز على تلك العلاقة دون الحديث عن ما قدمته من رقصات ناجحة لها.. ما زلت على اتصال بالفنانة العالمية مادونا وأكن لها كل احترام».

 

زيبات كان ضمن لجنة التحكيم في مهرجان أفريفاتا، والذي أقيم بكازابلانكا بالمغرب، حيث يمتلك أحد بيوت الأزياء الفرنسية بالشراكة مع صديقه والذي يعمل كمصمم إضافة إلى عمله كمصمم رقصات.


 

 

المصمم الجزائري زيبات يرى أنه رغم عمله في مجالين مختلفين، وهما تصميم الرقصات والأزياء، إلا أنه يؤمن بأنهما يشتركان في الرسالة التي يقدماها وهي الاتصال مع الآخر.

 

مشاهد عمرها 9 أعوام 

 

بالعودة إلى العام 2010، فإن مادونا ظهرت لحظة مغادرتها وزيبات مطعم «ولسيلي» في لندن، كل على حدة، لتجنب التعرض للتصوير معا، حيث استقل كل منهما سيارته في طريقه إلى المنزل.

 

وفي تصريحات سابقة له، تحدث إبراهيم زيبات لمجلة «جراتسيا» الفرنسية المعنية بالمشاهير وعالم الأزياء والموضة، قائلا: «إن مادونا مثل أي امرأة في العالم، وبالطبع هي فنانة استثنائية ومشهورة، لكنها فوق كل ذلك امرأة». 

 

 

لكن القصة لم يكتب لها النجاح لتنفصل مادونا عن زيبات بعد 3 سنوات، من ارتباطهما؛ نظرا «لابتعاد كل منهما عن الآخر بسبب الالتزامات الخاصة به».

 

انتهت العلاقة سريعًا، رغم محاولات مادونا للتقرب من زيبات فكريًا، تارة بالاهتمام بالقرآن وتارة أخرى بشروعها في تعلم اللغة الفرنسية من أجل حبيبها الشاب.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة