جانب من المؤتمر جانب من المؤتمر

لأول مرة.. ورش تشريحية على جثث آدمية في المؤتمر الدولي الـ ٣٦ للأنف والأذن

حاتم حسني الجمعة، 19 أبريل 2019 - 11:01 ص

شهدت محافظة الإسكندرية، انطلاق المؤتمر الدولي ال ٣٦ للأنف والأذن والحنجرة بحضور نخبة من أكبر أطباء الأنف والأذن والحنجرة وجراحات الرأس والرقبة من مختلف دول العالم .

 

استضاف  المؤتمر ١٩ أستاذًا من مختلف جامعات العالم في تخصصات زراعة القوقعة وجراحات المناظير، وقاع الجمجمة، وأورام الرأس والرقبة، وتجميل الأنف، والسمعيات، والاتزان والتخاطب، وذلك  تحت رعاية قسم الأنف والأذن والحنجرة  بكلية طب جامعة الإسكندرية.

 

وتضمن المؤتمر أكثر  من ١٦٠ محاضره علمية، و٤ ورش عمل، و٤ دائرة مستديرة حول أحدث ما تم التوصل إليه في جراحات الأنف والأذن والحنجرة   والسمعيات والتخاطب، وذلك بمشاركة كبار الاطباء والمحاضرين الذين وصل عددهم ل ١٣٥ محاضر من أكثر من ٢٧ دولة من بينهم مصر.

 

 وأكد رئيس المؤتمر ورئيس قسم الأنف والأذن والحنجرة بكية طب جامعة الإسكندرية د.أحمد طنطاوي، أن المؤتمر يضم نخبة من كبار الأطباء  من دول مختلفة مثل الولايات المتحدة الأمريكية، المملكة المتحدة، وإيطاليا، والمغرب، وكندا، وماليزيا، مع تسجيل حضور أكثر من ألف طبيب من مصر وحوالي ١٠٠ طبيب من مختلف البلاد العربية  والهند، وقبرص، وليتوانيا، وكينيا، وبنجلاديش .

 

شهد المؤتمر لأول مرة عقد عدد كبير من ورش العمل التشريحية على جثث آدمية، لمختلف العمليات الدقيقة والمعقدة في مجالات الأنف والأذن والحنجرة، مثل جراحات زراعة القوقعة، وجراحات مناظير الغدد اللعابين، وجراحات تجميل الأنف، وجراحات قاع الجمجمة، وجراحات مناظير  الاذن الوسطى، والشخير والسدة التنفسيه أثناء النوم، وجراحات المجاري الهوائية العلوية وجراحات مناظير الجيوب الأنفية وجراحات الغدة النكفية، وجراحات شلل الأحبال الصوتية، وأيضا استعمال الروبوت في مختلف جراحات التخصص.

 

نظم المؤتمر قسم الأنف والأذن والحنجرة بكلية الطب جامعة الإسكندرية، بالاشتراك مع جمعية أصدقاء مرضى الأنف والأذن والحنجرة بالإسكندرية برئاسة د.أحمد طنطاوي رئيس القسم، وسكرتارية د.أشرف حمزة.

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة