وزيرا الآثار والسياحة يفتتحان معبد الابت في الأقصر وزيرا الآثار والسياحة يفتتحان معبد الابت في الأقصر

بالصور| وزيرا الآثار والسياحة يفتتحان معبد الابت في الأقصر

مي سيد- ريم الزاهد الجمعة، 19 أبريل 2019 - 11:47 ص

افتتح الدكتور خالد العناني وزير الآثار، معبد الابت بمعابد الكرنك، بعد ترميمه احتفالا بيوم التراث العالمي.

وقام وزير الآثار بجولة تفقدية لمعابد الكرنك، بصحبة وزيرة السياحة الدكتورة رانيا المشاط، والفنانة يسرا، و21 سفيرا من الدول الأجنبية والعربية، وعدد من نواب مجلس الشعب.

عيد إبت الجميل "أو مهرجان الإبت" هو احتفال مصري قديم كان يقام سنوياً في طيبة "الأقصر" في عهد الدولة الحديثة وما بعدها، وفيه كانت تصطحب تماثيل آلهة ثالوث طيبة - آمون وموت وابنهما خونسو - مخفيين عن الأنظار داخل مراكبهم المقدسة في موكب احتفالي كبير، من معبد آمون فى الكرنك، إلى معبد الأقصر، فى رحلة تمتد لأكثر من 2كيلو متر.

وما يتم إبرازه فى هذا الطقس هو لقاء آمون رع من الكرنك مع أمون الأقصر، وتجديد الولادة هو الموضوع الرئيسىي في احتفال الإبت، وعادة ما يتضمن احتفالية لإعادة تتويج الملك كذلك.

وفي الاحتفالات الأولى من مهرجان الإبت، كانت تماثيل الإله تؤخذ عبر طريق الكباش الذي يربط بين المعبدين، وتتوقف في المعابد الصغيرة التي شيدت خصيصًا في طريقها، وهذه المعابد الصغيرة أوالأضرحة كان يمكن أن تكون مليئة بالقرابين، المهداة للآلهة أنفسهم وللكهنة الحاضرين للطقوس كذلك.

وفي نهاية الاحتفالات فى معبد الأقصر، تغدو المراكب المقدسة عائدةً مرة أخرى إلى الكرنك، وفي الاحتفالات المتأخرة من تاريخ مصر، كان يتم نقل التماثيل من وإلى الكرنك الأقصر عن طريق القوارب في النهر وليس عبر طريق الكباش البري، ويُعقد احتفال إبت في الشهر الثاني من فصل أخت، وهو موسم فيضان نهر النيل، كما كان يبحر قارب ملكى كذلك مع قوارب الآلهة المقدسة، وكانت الطقوس فى ما يعرف بـ "غرفة الملك الإلهي" تعيد الاحتفال بتتويج الملك وبالتالى تؤكيد أحقيته بالمُلك.

معبد الابت بعد ترميمه احتفالا بيوم التراث العالمي
معبد الابت بعد ترميمه احتفالا بيوم التراث العالمي
معبد الابت بعد ترميمه احتفالا بيوم التراث العالمي
معبد الابت بعد ترميمه احتفالا بيوم التراث العالمي

الاخبار المرتبطة

 

 

 

الأكثر قراءة



 

الرجوع الى أعلى الصفحة