مسنة تدلي بصوتها بالشيخ زايد والشرطة تنقلها بكرسي متحرك مسنة تدلي بصوتها بالشيخ زايد والشرطة تنقلها بكرسي متحرك

التعديلات الدستورية 2019| مُسنة تدلي بصوتها بالشيخ زايد والشرطة تنقلها بكرسي متحرك

عواد شكشك السبت، 20 أبريل 2019 - 05:24 م

وصلت سيدة مسنة إلى مدرسة الشيخ زايد الثانوية للبنات للإدلاء بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية باليوم الأول .

وحرصت قوات الشرطة المكلفة بتأمين اللجنة على نقل السيدة إلى داخل اللجنة على كرسي متحرك مكتوب عليها الشرطة في خدمة الشعب.

قالت السيدة المسنة، إنها جائت من أجل بلدها، حيث أن الإدلاء بالصوت واجب واطني كان لابد من ادائه رغم تعبها .

كانت قد أعلنت اللجنة الوطنية للانتخابات، أن التصويت على التعديلات الدستورية سيتم على مدار 3 أيام في الداخل والخارج ويجري التصويت للمصريين في الخارج أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل الجاري، وأيام السبت والأحد والاثنين 20و21 و22 للمصريين في الداخل.

ويبلغ عدد الناخبين الذين يحق لهم الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية يبلغ 61 مليون مواطن.

وكان مجلس النواب المصري قد أقر وبصفة نهائية التعديلات الدستورية وبأغلبية الثلثين بناء على طلب عدد من نواب البرلمان في فبراير الماضي لتعديل الدستور الذي تم إقراره عام 2012 وعدل عام 2014.

وتشمل التعديلات زيادة تمثيل المرأء في البرلمان بنسبة 25% وكذلك انشاء مجلس شورى وتعديلات في اختصاصات الهيئات القضائية وغيرها.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة