%65 من النساء يقصدن عيادات التجميل لإزالة الدهون والشحوم %65 من النساء يقصدن عيادات التجميل لإزالة الدهون والشحوم

%65 من النساء يقصدن عيادات التجميل لإزالة الدهون والشحوم

منى إمام الإثنين، 22 أبريل 2019 - 12:24 م

أكد الدكتور شادي سامي استشاري جراحات التجميل وتنسيق القوام والسمنة، أهمية طب التجميل وعمليات شفط الدهون، مشيرا إلى أن طب التجميل يشهد ثورة وتطور في مجال شفط الدهون الذي يحوز على اهتمام غالبية النساء في الوطن العربي.

 

أضاف سامي، أنه وفقا لأحدث الإحصائيات الأخيرة، فإن %65 من النساء يقصدن عيادات التجميل لإزالة الدهون والشحوم، خاصة في المناطق الموضعية: كالذراعين وأسفل البطن والأرداف والأفخاذ، حيث يصعب التخلص منها باتباع الحميات الغذائية أو التمارين الرياضية.

 

وقال الدكتور شادي سامي، إن عمليات شفط الدهون، تكمن أهميتها في تحسين شكل القوام الخارجي، فضلا عن الحصول على جسم متناسق انسيابي، موضحا أنها ليست  لإنقاص الوزن، كما يعتقد الكثير، فعمليات شفط الدهون، في المرحلة الثانية بعد إنقاص الوزن، ويلزم ذلك تدخلا تجميليًا بإذابة الدهون وشد الجلد.

 

وأشار سامي، إلى أن عمليات شفط الدهون، مرت بمراحل مختلفة، وأحدث تقنية الآن Cool Lipo، وتعد من العمليات البسيطة، لإذابة وشفط الدهون من الأنسجة الشحمية والمناطق الموضعية بالجسم، من خلال استخدام أشعة الليزر، التي تعمل على سرعة تكسير الدهون بواسطة استخدام مؤثري الليزر الضوئي والصوتي.

 

ونوه بأن عملية شفط الدهون، تقلل مستوى الدهون المتراكمة بالجسم، وتقاس نسبة نجاحها بعدد السنتيمترات المفقودة من حول محيط الخصر أو الذراعين أو الفخذين، كما أنها تعمل على شدّ الكولاجين تحت الجلد بفاعلية، إلى جانب ميزة شدّ الترهل الجلدي من فوق المنطقة المعالجة وتحسين منظرها حيث تختفي الفروق ما بين الجزءين السفلي والعلوي من الجسم، ما يكسب الجسم قواما متناسقا وجذابا.

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة