إعادة تدوير الطائرات.. كيف تقتني قطعة من السماء إعادة تدوير الطائرات.. كيف تقتني قطعة من السماء

حكايات| إعادة تدوير الطائرات.. كيف تقتني قطعة من السماء؟

إنجي خليفة الأحد، 28 أبريل 2019 - 01:06 ص

ماذا لو تحولت المواد المعاد تدويرها من طائرة إيرباص A320 منتهية الصلاحية إلى طاولة أو مصباح جديد؟.
 

هذا ما قاما به آنا مزاليريات وجيريمي بروسو ، بدعم من شركة إيرباص ، حيث يبيعون هذه القطع الفريدة من نوعها في متجرهم الجديد على الإنترنت تحت اسم "قطعة من السماء".
 

أثناء مشاركته آنا مزاليريات وجيريمي بروسو، في دورة تدريبية حول الابتكار في إيرباص عام 2017 ، جاءت لهم هذه الفكرة الطموحة وهي "ماذا لو كانت أجزاء الطائرات المستخدمة يمكن منحها حياة ثانية ... كأثاث مصمم أو كائنات تصميم داخلي".
 

تحويل أجزاء الطائرات إلى أثاث  
 

بالرغم من إن إعادة تدوير مختلف مواد الطائرات وأجزائها - من مركبات ألياف الكربون إلى الألمنيوم والمنسوجات - ليست مفهوما جديدا في صناعة الطيران، لكن كان غالبًا ما تستخدم المواد القابلة لإعادة الاستخدام من الطائرات القديمة لإنتاج منتجات مثل لوحات الدوائر وأجهزة الكمبيوتر وأجهزة التلفزيون، و يمكن أيضًا استرداد بعض أجزاء الطائرات أو تجديدها لإعادة استخدامها في الطائرات الجديدة، ومع ذلك ، لم يتم تحويل أجزاء الطائرات المستخدمة إلى أثاث  حتى الآن.
 

يقول جيريمي: "تحظى المنتجات التي أعيد تدويرها والمفروشات المصنعة تحظى بشعبية متزايدة ، خاصة من مشجعي الطيران، ونظن أن ذلك سيوفر سوق للمنتجات القائمة على قطع غيار إيرباص".
 

طوال عام 2018 ، عمل الثنائي على تطوير نماذج أولية للأثاث مع مجموعة من 11 متخصصًا في التصميم - بمن فيهم المصممون الصناعيون والفنانون والحرفيون ومستشارون التصميم والمصنعون،و تم إنشاء 22 نموذجًا أوليًا ، من الكراسي إلى طاولات القهوة ، حتى الآن.
 

وفي يناير 2019 ، أرسلوا طلبًا جديدًا لتقديم عروض المصممين من خلال منصة تعاونية لإطلاق الموسم الثاني من مجموعة كائنات الأثاث والتصميم الداخلي الخاصة بهم.
 

 

من النفايات إلى القيمة

تقول آنا مزاليريات، مؤسس مشارك في مشروع قطعة من السماء، على الرغم إنه لا يعد تغيير أجزاء الطائرة كأثاث بديلاً واسع النطاق لإعادة التدوير التقليدية،ومع ذلك ، فهي بديل قابل للتطبيق للتخلص التقليدي من النفايات.

وتابع آنا، فإننا نستفيد إلى أقصى حد من بعض المواد الجميلة والنادرة ، ونشيد بالمهارة التي ينطوي عليها صنعها، ونظهر طرقًا بديلة وإيجابية للتعامل مع النفايات.

"إعادة الاستخدام الإبداعية" ، هي عملية تحويل النفايات أو المنتجات غير المرغوب فيها إلى مواد جديدة أو منتجات ذات جودة أفضل أو لزيادة القيمة البيئية، على نحو متزايد ، يقوم المصنعون والمستهلكون والحكومات بتكثيف الجهود لمنع المنتجات القديمة من مدافن النفايات بتحويلها إلى شيء جديد.
 

إيرباص
 

تقوم شركة إيرباص بدور هام في هذه العملية من خلال مكتب التكنولوجيا الرئيسي وهو رعاية الأفكار المبتكرة أينما أتت" ، توضح جراتسيا فيتاديني ، المدير التنفيذي لقسم العلوم والتكنولوجيا داخل إيرباص، "لهذا السبب أنشأنا BizLabs ، لدعم رواد الأعمال مثل من خلال تسريع تحويل أفكارهم إلى نموذج أعمال قابل للتطبيق يتماشى مع قيمنا."
 

 

 

 

 

 

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة