بعض القطع المرممة بعض القطع المرممة

بعد حريق «ريو دي جانيرو»

صور وفيديو| المتحف البرازيلي يرمم 200 قطعة أثرية مصرية 

ريم الزاهد الأربعاء، 08 مايو 2019 - 01:25 م

أعلن المتحف الوطني البرازيلي إنه رمم 200 قطعة أثرية من مجموعته المصرية بعد نشوب حريق مدمر في سبتمبر 2018، حيث كانت المجموعة تحتوي على 700 قطعة وكانت الأكبر في أميركا اللاتينية قبل الحريق.


تشمل القطع الأثرية المرممة تماثيل ومزهريات وتمائم تم دفنها داخل تابوت مومياء ولم تر النور منذ دفن المومياء عام 750 قبل الميلاد.


وقال مدير المتحف الوطني في تصريحات صحفية له إن المتحف يستخدم أموالا مقدمة من الحكومة الألمانية والتبرعات عبر الإنترنت بالإضافة إلى تمويل من الحكومة السابقة، لإعادة الترميم.


وكان المتحف يحتوي على 20 مليون قطعة أثرية ووثائق تاريخية قبل الحريق وتأسس المتحف المرتبط بجامعة ريو دي جانيرو الاتحادية ووزارة التعليم في عام 1818. ويضم المتحف العديد من المجموعات المميزة من بينها قطع أثرية مصرية وأقدم حفرية بشرية عثر عليها في البرازيل.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة