صحة الحوامل والمرضعات فى رمضان صحة الحوامل والمرضعات فى رمضان

خبير تغذية يقدم نصائح صحية للحوامل والمرضعات في رمضان

منى إمام الأحد، 12 مايو 2019 - 01:04 م

يعتبر الصيام عبادة صحية ومفيدة للأمهات سواء الحوامل أو المرضعات «القادرات عليه» كما أنه مفيد للأجنة والأطفال الرضع، حيث أن الألبان المقدمة خلال فترة معينة من اليوم تصبح مركزة بانخفاض الماء خلال الصيام .

قال خبير التغذية سعيد متولي، إن فترة الحمل أو الرضاعة، من أدق فترات عمر السيدات لكونها مرحلة تكوين الجنين أو تأسيسي الطفل، وتحتاج إلى كم ليس بالقليل من العناصر الممثلة لأجسامهن، أو ضرورة توفير عناصر هامة لتكوين ألبان بكم ومكونات جيدة لجسم الطفل، ومن أهم ما يجب مراعاته خلال الفترتين هو ضرورة توفير الماء للجسم باعتدال عن طريق الشرب أو من خلال الغذاء في الإفطار والسحور .

وأضاف سعيد متولي أنه يجب توفير قدر كبير من الفيتامينات والأملاح المعدنية من خلال طبق السلطة متعدد الخضروات والألوان أو الفاكهة على أن تكون موسمية وبعد الإفطار بساعتين، موضحا أن البروتينات مركب هام للتكوين العضلي والهرموني للطفل، كما يحافظ على صحة الأم ويجب عدم تعقيد الوجبات خلال الطهي .

وأشار إلى أن تقليل الدهون والاعتماد على الكربوهيدرات كمصدر للطاقة ولكن تناولها بقدر كبير مع البروتينات يسبب عسر هضم لذلك يجب الاعتدال .

ونصح خبير التغذية سعيد متولي باتخاذ قرار الصيام للحوامل والمرضعات طبقا لحالتهم الصحية بمعرفة الطبيب المختص على أن يكون إفطار الصائمات على تمر منقوع بلبن ثم الصلاة ثم الإفطار بالمكونات التي تم ذكرها، ولكن لدرجة لا تصل إلى الامتلاء وبعد ساعتين وجبة فاكهه وبعض المكسرات مع توفير الماء للجسم لتعويض احتياجاته.

وأضاف أن السحور ضروري مع التركيز على قدر بروتيني به مع تواجد كوب من الزبادي البلدي لتيسير الهضم وراحة القولون مع تأخير السحور لتقليل مدة الصيام، كما أن النوم الجيد العميق من أهم أسباب الصحة والراحة النفسية والتي تمثل نصف الصحة لأنها هي البيئة المناسبة للتمثيل الجيد وتكون طفل تكويناته مكتملة وصحية وألبان غاية في مثالية التركيب، مؤكدا أن التدخين له آثار مرعبه على صحة الأم والأجنة والرضع فلنتجب المباشر والسلبي منه.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة