البنك المركزي البنك المركزي

«س و ج» كل ما تريد معرفته عن أسعار الفائدة في البنوك

شيماء مصطفى الإثنين، 13 مايو 2019 - 03:51 م

10 أيام تفصلنا عن قيام لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، بتحديد أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض في البنوك المقرر عقد اجتماعها الدوري يوم الخميس 23 مايو.

بوابة أخبار اليوم»، توضح لقرائها ماذا تعني أسعار الفائدة، ومن المسئول عن تحديدها؟، وكيف يتم تحديد أسعار الفائدة؟.

ماذا تعني أسعار الفائدة؟

أسعار الفائدة، هي أداة رئيسية للبنوك المركزية لضبط السياسة النقدية داخل الدولة، وهي السعر الذي يدفعه البنك المركزي، على إيداعات البنوك التجارية سواء أكان استثمارا لمدة ليلة واحدة أم لمدة شهر أو لمدة زمنية محددة.

وأسعار الفائدة، هي العائد على رأس المال المستثمر من خلال السعر الذي يحصل عليه العميل نتيجة تنازله عن التصرف بأمواله التي يقرضها لفترة زمنية محددة.

وتختلف أسعار الفائدة، حسب المدة إن كانت شهرية، أم سنوية، وحسب المبلغ المقترض، فكلما زادت مدة الاقتراض زادت احتمالات المخاطرة. 
من يحدد أسعار الفائدة؟

أسعار الفائدة، يحددها البنك المركزي لأى دولة، تعد مؤشرا لأسعار الفائدة، لدى البنوك التجارية العاملة في هذه الدولة، التي ينبغي ألا تقل عن سعر البنك المركزي.

ويحدد البنك المركزي، أسعار الفائدة الأساسية، وهو كلفة الاقتراض ما بين البنوك، وتقوم البنوك والمؤسسات المالية بتحديد سعر فائدة على القروض والمدخرات استنادا إلى سعر الفائدة الأساسية.

و يساعد سعر الفائدة، البنك المركزي، في التحكم في عرض النقد في التداول من خلال تغيير هذا السعر صعودا ونزولا على المدى المتوسط.
كيف يتم تحديد أسعار الفائدة؟

تتحدد أسعار الفائدة، بناء على قوى العرض والطلب فإذا ارتفعت معدلات الطلب على ما هو معروض من أموال سوف يقود إلى ارتفاع أسعار الفائدة وفي الوقت ذاته سيعمل على تخفيض معدلات الإقراض في الدائرة الاقتصادية. 
وأسعار الفائدة، تتحدد باتفاق المقرض والمقترض وبناء على العرض والطلب، لأن زيادة عرض رؤوس الأموال، تعمل على انخفاض أسعار الفائدة والعكس صحيح.
لماذا يلجأ البنك المركزي لرفع أسعار الفائدة؟

يقوم البنك المركزي، برفع أسعار الفائدة، عندما ترتفع نسبة التضخم في الاقتصاد، أى زيادة أسعار السلع والخدمات، وبالتالي يقوم بزيادة أسعار الأموال، فيتراجع الاقتراض للأشخاص والأعمال ويقل الإنفاق والطلب على الاستهلاك فينخفض التضخم.

ورفع أسعار الفائدة، يعني كبح عمليات الاقتراض وبالتالي تقليل نسبة السيولة في السوق مما يؤدي إلى خفض نسبة التضخم وبالتالي ارتفاع الأسعار.

ماذا يعني تخفيض أسعار الفائدة؟

يخفض البنك المركزي، أسعار الفائدة في حالة الركود الاقتصادي فيجعل سعر الأموال رخيصا فيزيد الاقتراض وبالتالي الإنفاق الاستهلاكي وينتعش الاقتصاد فيخرج من الركود.

بينما تثبيت أسعار الفائدة، يعني محاولة لضبط منظومة الصرف.

وتتأثر أسعار الفائدة، بحجم ارتفاعها وانخفاضها داخل أسواق المال المختلفة، حيث تترابط الأسواق المالية نتيجة لحركة الأموال داخل هذه الأسواق، فالسوق المالي الذي تتسم أسعار فائدته بالارتفاع تجذب إليها رؤوس الأموال بحثاً عن ربحية أعلى فيزداد المعروض من هذه الأموال، مما يؤدي إلي تخفيض أسعار الفائدة مستجيباً لقوى العرض والطلب.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة