جانب من الفعاليات جانب من الفعاليات

خلال فعاليات ملتقى الفكر الإسلامي

الجندي: الإخلاص في كل عمل سبب الدعاء المستجاب

إسراء كارم الإثنين، 13 مايو 2019 - 11:16 م

 

قال الشيخ خالد الجندي، أنه ندر أو قل من أبرأ ذمته من مهر زوجته، وحاليا نردد «يارب يسبلها فلوسها»، وهذا من أسباب عدم تقبل الدعاء.

 

واستشهد بقوله تعالى: {وَآتُوا النِّسَاءَ صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً ۚ فَإِن طِبْنَ لَكُمْ عَن شَيْءٍ مِّنْهُ نَفْسًا فَكُلُوهُ هَنِيئًا مَّرِيئًا}، مفسرا ذلك بأنه على الزوج إعطاء الزوجة حقها، ومن حقها أن تسامح فيه عن طيب خاطر.

 

وأضاف أن أصحاب القلوب التي أصابها الصدى لا تقبل دعواتهم، وفيهم قال تعالى: {كلا بل ران على قلوبهم}، فلا يمكن أن يقبل الدعاء وأنت تغش في العمل أو تزور أو تكذب

 

 

ولفت إلى أن عدم الإخلاص أيضا من أسباب عدم قبول الدعاء، إن لم تفعل ما عليك، فلا إجابة دعاء بدون عمل، وعليكم بذكر الله فهو ما يصلح القلوب.

 

 

جاء ذلك خلال ملتقى الفكر الإسلامي للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية، في ساحة مسجد الحسين رضي الله عنه، بحضور الشيخ خالد الجندي، إمام وخطيب بالأوقاف، والشيخ جابر طايع، مسئول القطاع الديني بوزارة الأوقاف.

 

وجاء موضوع اليوم، حول أسباب قبول الدعاء، في إطار نشر الفكر الإسلامي الوسطي المستنير، وتصحيح المفاهيم الخاطئة.​

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة