عم شوقى رجل من الزمن الجميل يصنع الكنافة اليدو عم شوقى رجل من الزمن الجميل يصنع الكنافة اليدو

أشهر صناع الكنافة اليدوية : لا يأكلها إلا أصحاب المزاج 

ضياء أبوكيلة الأربعاء، 15 مايو 2019 - 07:16 م

على مدار أكثر من ٤٠ عام اشتهر عم شوقى الحلوانى بصنع الكنافة اليدوية طوال شهر رمضان وأصبح الشادر الذي يقيمه سنويًا خلال شهر رمضان أحد أبرز معالم الشهر الكريم بقرية أبو غنيمة بمحافظة كفر الشيخ.

 

ورغم انتشار ماكينات صنع الكنافة الالية إلا ان عم شوقى مازال يؤكد ان الكنافة اليدوية لها زبائنها وانه لا ياكلها الا "اصحاب المزاج". 

 

يقول عم شوقى ورثت هذه الصنعة عن والدى واعمل بها منذ اكثر من ٤٠ عاما ..واقوم سنويا باقامة شادر صغير واضع فيه معدات صنع الكنافة ..وابدا العمل اول ايام الشهر المبارك بمساعدة ابنى محمود وزبائني معروفين ويأتون لشراء الكنافة اليدوية لانها تمتاز بسهولة المضغ كما انها خفيفة على المعدة عكس الكنافة الالية التي يصعب مضغها لوجود محسنات كثيرة بها وتكون جافة. 

 ويتذكر عم شوقى شهر رمضان فيما مضى قائلا : كان لشهر رمضان سحر خاص وعادات جميلة اختفت فى الوقت الحالي، فكان يوم الرؤية بمثابة عيد ويتبادل الأهالي الزيارات والتهاني ويحرصون على إقامة حلقات ذكر، كما كانت الحياة بسيطة وكل شئ له طعم مختلف عن الان، حيث أن وجبة الافطار كانت لا تزيد عن صنفين او 3 اصناف على الاكثر وكانت الطيور المنزلية هى المصدر الرئيسى للحوم على مائدة الافطار وصنية الكنافة شيئ اساسى يوميًا.


 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة