مشروعات الأنفاق والكباري العائمة مشروعات الأنفاق والكباري العائمة

في 10 دقائق عبر أنفاق قناة السويس.. التنمية تصل سيناء

إسلام عيسى الجمعة، 17 مايو 2019 - 11:40 م

على مدار نحو عام ونصف العام سطر عمال مصر ومهندسوها بحروف من نور فى دفاتر التاريخ ملحمة جديدة من الانجاز، لتعبر مصر من جديد إلى أرض الفيروز عبر أنفاق قناة السويس الجديدة فى دقائق معدودة، ينطلق من خلالها قطار التنمية السريع داخل سيناء وتبدأ مرحلة الازدهار، بجذب 100 مليار دولار جديدة فى مشروع محور إقليم قناة السويس واستصلاح 400 ألف فدان وتوطين 3 ملايين نسمة.

مستثمرو شمال وجنوب سيناء، أكدوا أن الأنفاق بشرة خير للجميع وسيكون لها دور كبير فى رفع معدلات السياحة وجذب الاستثمارات لأرض سيناء كما ان اتحاد الصناعات هو الآخر أكد ان الانفاق هى طريقهم السريع لتعمير سيناء وانشاء المناطق الصناعية وشدد خبراء الاقتصاد على أن الانفاق بمثابة شريان الحياة لسيناء، بعدما انهت عزلتها التى استمرت لسنوات طويلة، نتيجة قلة منافذ العبور لتساهم بشكل كبير على زيادة التبادل التجارى بين سيناء وبقية المحافظات وبين سيناء والدول العربية.. وفى الملف التالى تستعرض «أخبار اليوم» فوائد مكاسب أنفاق قناة السويس فى مختلف المجالات والى التفاصيل:

تعد انفاق قناة السويس، انطلاقة حقيقية لتنمية سيناء وربطها بدلتا النيل، وساعدت الإنفاق على إحياء مشروع استصلاح ٤٠٠ ألف فدان بسيناء عن طريق إنشاء محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر بطاقة 5 ملايين مترمكعب فى اليوم، بتكلفة 739 مليون دولار.. وتعد محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر من أهم مشروعات برنامج تنمية سيناء، وتعود أهميته الى تعزيز منظومة إدارة موارد المياه من خلال الاستخدام الأمثل للموارد المائية المتاحة وتقليل الهدر، وزيادة الرقعة الزراعية بمصر بصفة عامة وسيناء بصفة خاصة، والاستفادة منها فى استصلاح وزراعة  330 ألف فدان شرق قناة السويس بالإضافة إلى 70 ألف فدان يجرى زراعتها بمنطقتى سهل الطينة والقنطرة شرق ليصل إجمالى الأراضى المستهدفة إلى 400 ألف فدان.. كما تساهم المحطة فى إنشاء مشروعات تنمية زراعية متكاملة «إنتاج زراعى وحيوانى وصناعي»، وتساهم فى زيادة كميات الصادرات وتقليل الواردات، وخلق فرص عمل جديدة تصل إلى ٤٠ ألف فرصة عمل، وإدارة منظومة نقل ومعالجة المياه وتطهير الأنفاق والمجارى المائية.


وأكدت وزارة الرى أن مشروع  سحارة سرابيوم يساعد فى إقامة العديد من المشروعات الاقتصادية على محور قناة السويس الجديدة، وتوصيل المياه للأهالى بمشروع قرية الأمل بمنطقة شرق البحيرات، بتكلفة إجمالية بلغت 1.3 مليار جنيه.


 السحارة  يبلغ طولها 420 متراً،  وتعد من أهم المشروعات القومية التى نفذتها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وتعمل على نقل المياه أسفل قناة السويس الجديدة، إلى سيناء بواقع رى من 70 إلى 100 ألف فدان، عن طريق نقل مليون و250 ألف متر مكعب من مياه مصرف المحسمة يوميًا إلى شرق القناة.. والمشروع هو نتاج فعلى لقناة السويس الجديدة التى جاءت بقرار القيادة السياسية  فى 2014، وأعقبها عدد من المشروعات القومية والاستراتيجية والتنموية المهمة.


وتتكون سحارة سرابيوم من ٤ بيارات ضخمة لاستقبال ودفع المياه، ويبلغ عمق البيارة الواحدة 60 متراً، ويبلغ قطر السحارة الداخلى ما يقرب من 20 متراً،  والسحارة تتضمن 4 أنفاق أفقية طول النفق الواحد 420 متراً محفورة تحت القناة الجديدة، ويبلغ قطر النفق الواحد 4 أمتار، وعمقه 60 متراً تحت منسوب سطح المياه، وأسفل قاع القناة الجديدة بعمق 16 متراً.


كما تم تطهير بحيرة التمساح التى ساهمت فى انتعاش الثروة السمكية والسياحة الشاطئية لتعود بالنفع على أبناء الإسماعيلية.. ومن أهم المشروعات التى يتم تنفيذها لتوفير الموارد المائية فى سيناء مشروع مصرف المحسمة الذى يهدف الى إنشاء محطة معالجة لمياه الصرف التى سيتم نقلها عبر السحارة  من غرب قناة السويس لرى أراضى سيناء بزمام  (60 ألف فدان بتصرف حوالى  مليون متر مكعب / يوم ).. ويتضمن مشروع مصرف المحسمة إنشاء (قنطرة حجز - قنطرة فم- اعمال ترابية - انشاء وتوسيع مصارف - سحارة - محطات رفع) بتكلفة حوالى 1.7 مليار جنيه بالإضافة الى إنشاء محطة معالجة بتكلفة 1.8 مليار جنيه، وتم إنجاز ٩٥٪ من الأعمال بالمشروع، الذى يعتبر من أهم المشروعات القومية لإعادة استخدام مياه الصرف الزراعى ضمن الخطة الاستراتيجية التى وضعتها الدولة لمواجهة النُدرة المائية وتعويض الفجوة بين الموارد المائية المتاحة والاحتياجات ووزارة الموارد المائية والرى تعمل على تنفيذ تلك الاستراتيجية طبقا للجدول الزمنى الموزع لتحقيق التنمية المستدامة.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة