إيبارشية ملوي تحتفل بالذكرى الـ33 لوفاة أول أسقف لها إيبارشية ملوي تحتفل بالذكرى الـ33 لوفاة أول أسقف لها

إيبارشية ملوي تحتفل بالذكرى الـ33 لوفاة أول أسقف لها

ناريمان فوزي- مايكل نبيل الأربعاء، 22 مايو 2019 - 10:10 م

احتفلت إيبارشية ملوي وأنصنا والأشمونين، الأحد، بالذكرى الـ33 لوفاة الأنبا بيمن، أول أسقف للإيبارشية في العصر الحديث.


كان نيافة الأنبا ديمتريوس أسقف الإيبارشية، قد صلى العشية، كما صلى صلاة الشكر بالمزار الذي يرقد فيه جسد الأب الأسقف المتنيح.


يذكر أن المتنيح الأنبا بيمن (كمال حبيب أنطونيوس)، كان من رواد خدمة التربية الكنسية وهو حاصل على ماجستير في التربية وماجستير في العلوم اللاهوتية من جامعة برنستون بالولايات المتحدة الأمريكية، خدم بمدارس الأحد بشبرا، وصار أمينًا عامًا لها بكنيسة مارمينا شبرا وهو في عمر 24 عامًا.

ترهب بدير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون في يونيو 1973، ثم سيم أسقفًا عامًا بيد المتنيح قداسة البابا شنوده الثالث سنة في يونيو 1975 وتم تعيينه عميدًا لمعهد الرعاية والتربية بالقاهرة.

تم تجليسه أسقفًا لإيبارشية ملوي وأنصنا والأشمونين في يوليو 1976 ليصبح أول أسقف للإيبارشية بعد تقسيم إيبارشية المنيا إبان نياحة مطرانها السابق نيافة الأنبا ساويرس. 

وخلال 10 سنوات - مدة حبريته - أسس 7 كنائس وسام 25 كاهنًا وأنشأ بيوتًا للتكريس ومراكز للتنمية الريفية لخدمة أهالي القرى المحرومة كما أنشأ أول مركز من نوعه للوسائل السمعية والبصرية إلى جانب مطبعة لطباعة الكتب، وتنيح في 19 مايو 1986.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة