إيبارشية جنوبي أمريكا تحتفل باليوم القبطي العالمي إيبارشية جنوبي أمريكا تحتفل باليوم القبطي العالمي

إيبارشية جنوبي أمريكا تحتفل باليوم القبطي العالمي

ناريمان فوزي- مايكل نبيل الأربعاء، 29 مايو 2019 - 01:17 ص

تنظم إيبارشية جنوبي الولايات المتحدة الأمريكية احتفالًا جديدًا، بمناسبة عيد دخول السيد المسيح أرض مصر، تحت مسمى "اليوم القبطي العالمي".

كان الأنبا يوسف أسقف جنوبي الولايات المتحدة الأمريكية قد حصل على مباركة قداسة البابا على فكرة "اليوم" في نوفمبر من العام الماضي، لتبدأ بعدها الإيبارشية، في التجهيز للفعاليات المصاحبة لليوم القبطي العالمي.

وترتبط فكرة "اليوم القبطي العالمي" بعيد مجئ السيد المسيح إلى مصر، ذلك المجئ الذي حمل دلالة واضحة على قبول السيد المسيح لكل الشعوب والأجناس، الأمر الذي حققته المسيحية من خلال قبول كل الأمم (وليس اليهود فقط) في الإيمان المسيحي. وتتضمن الفعاليات عدة أنشطة كرازية وخدمية وتعريفية من بينها:

١- صلوات من أجل سلام الكنيسة

٢- اقرأ (للأطفال الصغار) ابدأ (تقليد القراءة).

٣- أعمال الرحمة: مساعدة الفقير والمريض والجوعان والمسجون

٤- دعوة الغير أقباط لحضور خدمات الكنيسة.

٥- خدمة المجتمعات المحلية والجيران.

٦- تعريف العالم بتاريخنا وإيماننا الغني.

ويحرص قداسة البابا تواضروس الثاني على إهداء ضيوفه من المصريين والأجانب أيقونة "العائلة المقدسة" وهي التي تعبر عن مجئ السيد المسيح والسيدة العذراء والقديس يوسف النجار إلى أرض مصر هاربين من بطش هيرودس.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة