تحذير ..الأطعمة المصنعة قنابل موقوته تؤدي للوفاة تحذير ..الأطعمة المصنعة قنابل موقوته تؤدي للوفاة

الأطعمة المصنعة قنابل موقوتة تؤدي إلى الوفاة

حامد عبدالحليم الجمعة، 31 مايو 2019 - 06:46 ص

تعد الوجبات الجاهزة والمشروبات الغازية المحلاة والشرائح النباتية المعاد تكوينها قنابل وقوته تؤدي إلى الوفاة بأزمات قلبية حيث ترتبط بالإصابة بالبدانة وضغط الشرايين والسرطان وحتى الوفاة.


حذرت دراستان أوروبيتان أجريتا على أكثر من 120 ألف شخص من أن الإفراط في تناول الأطعمة المصنعة يزيد من خطر الإصابة والوفاة بأزمات قلبية وعائية.

وتعزز هاتان الدراستان ما ورد في أبحاث سابقة تربط الأطعمة المصنعة باحتمال أكبر للإصابة بالبدانة وضغط الشرايين وحتى السرطان.

وتعتبر الأغذية مصنعة عندما تكون خضعت لإجراءات صناعية تحويلية مثل الزيت المهدرج والنشاء المعدل، وتحوي مكونات كثيرة خصوصاً المضافات.

إلا أن الأطباق الجاهزة للاستهلاك التي لا تحتوي على مضافات أكانت مجلدة أم لا، لا تدخل ضمن هذه الأطعمة المضرة. لكن غالبية الوجبات الجاهزة والمشروبات الغازية المحلاة أو التي تحوي محليات و"الشرائح" النباتية المعاد تكوينها بمضافات والنقانق والحساء الجاف والوجبات الخفيفة عموماً تشكل جزءاً منها.

وتحوي الأطعمة المصنعة عادة كميات أكبر من الملح والدهون المشبعة والسكر وتكون فقيرة بالفيتامينات والألياف على ما قال الباحثون، يضاف إلى ذلك أيضاً احتواؤها على ملوثات ناجمة عن التوضيب والحاويات البلاستيكية.

ويشكل هذا النوع من الأغذية أكثر من نصف مصادر الطاقة في الكثير من الدول الغربية، حسب المعهد الوطني الفرنسي للصحة والبحث الطبي، الذي أشرف على إحدى الدراستين.

ونشرت نتائج الدراستين في مجلة "بريتيش ميديكال جورنال" وشملتا أكثر من مئة ألف بالغ فرنسي ونحو 20 ألف متخرج جامعي إسباني.

وتشمل الدراسة الفرنسية الجديدة التي قادتها الدكتورة ماتيلد توفييه أكثر من مئة ألف مشارك غالبيتهم من النساء جرت متابعتهم بين 2009 و2018 لمدة ست سنوات كحد أقصى، وتابعت استهلاك 3300 نوع طعام وشراب صنفت بحسب درجة تحويلها الصناعي.

وتبين أن استهلاك أطعمة مصنعة بشكل كبير يرتبط باحتمال أكبر للإصابة بأمراض قلبية وعائية (1409 حالات من أصل 105 آلاف و159 مشاركاً) خصوصاً الأمراض التاجية (665 حالة) وأمراض دماغية-وعائية.

ويرتبط ارتفاع بنسبة 10% في استهلاك هذا النوع من الأطعمة (أي من 15 إلى 25% على سبيل المثال) بارتفاع نسبته 12% في خطر الإصابة بأمراض قلبية-وعائية.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة