السياحة تشارك في جلسة نقاشية حول دول جنوب شرق أوروبا والبحر المتوسط السياحة تشارك في جلسة نقاشية حول دول جنوب شرق أوروبا والبحر المتوسط

السياحة تشارك في جلسة نقاشية حول دول جنوب شرق أوروبا والبحر المتوسط

مي سيد السبت، 01 يونيو 2019 - 10:57 ص

شاركت وزارة السياحة في جلسة نقاشية وزارية عن السياحة في دول جنوب شرق أوروبا ومنطقة البحر المتوسط، وأدار الجلسة الصحفي والمذيع Rajan Datar المذيع بشبكة الـ BBC .

وجاء ذلك خلال الزيارة الحالية التي تقوم وزيرة السياحة إلى دولة بلغاريا للمشاركة في المؤتمر المستدام للاستثمار في السياحةInvesting in Tourism Sustainabilty Conferance (ITSC) والذي انعقد خلال يومي ٣٠ و٣١ مايو الجاري بمدينة فارنا البلغارية.

وشارك في هذه الجلسة  نيكولينا انجلكوفا وزيرة السياحة البلغارية، وعبدالقادر بن سعود وزير السياحة الجزائري، وMirko Šarović، وزير التجارة الخارجية والعلاقات الاقتصادية في البوسنة والهرسك ، و Michael Christides السكرتير العام لمنطقة التعاون الاقتصادي في البحر الأسود، و Armend Milla السكرتير العام للمنطقة الخاصة برصد توافد السائحين بوزارة السياحة والتنمية المستدامة في مونتينيجرو، و Adrian Kamenica الأمين العام لوزارة السياحة والبيئة بألبانيا.

وتم خلال هذه الجلسة مناقشة وجهات نظر كل دولة نحو احتياجات وطبيعية نشاط السياحة بها.

وفى كلمتها تحدثت وزارة السياحة عن دعم القيادة السياسية لقطاع السياحة، حيث أنه أسرع القطاعات الاقتصادية نموا ويمثل 20% من إجمالي الناتج المحلى في مصر، ومن أهم القطاعات التي تساهم في خلق وتوفير فرص عمل، مؤكدة أن هدفها كوزيرة للسياحة أن يعمل فرد من كل أسرة مصرية في الأنشطة المباشرة وغير المباشرة المتصلة بقطاع السياحة.

وأشارت الوزارة، إلى أن نجاح القطاع يتأتى من خلال المسئولية المشتركة لكافة الأطراف ذات الصِّلة، لافتة إلى التعاون المستمر بين الوزارة والقطاع الخاص للنهوض بصناعة السياحة في مصر.

وأكدت على أهمية التعاون بين الدول وبعضها في مجال السياحة، مشيرة إلى مذكرة التفاهم التي وقعتها مصر أمس للتعاون مع الجانب البلغاري في عدة مجالات منها السياحة المستدامة، لافتة إلى أن السياحة والسفر هما السبيل لتخطي الحدود بين الدول وتبادل الثقافات وبناء جسور من التواصل والتقارب بين البشر ونشر مبادئ السلام بين البشر.

واستعرضت الوزارة، برنامج الإصلاح الهيكلي لتطوير القطاع الذي أطلقته الوزارة، ورؤيته التي تتمثل في تحقيق تنمية سياحية مستدامة، وهو ما يرتكز عليه المحور الخامس ببرنامج الإصلاح الهيكلي والخاص بمواكبة الاتجاهات الحديثة والذي يهدف إلى التمكين الاقتصادي للمرأة والتحول الرقمي والابتكار، والاهتمام بالسياحة الخضراء والحفاظ على البيئة.

وأكدت الوزارة  على أنه جاري تنفيذ هذه المحاور بشكل مؤسسى من خلال صياغة برامج تنفيذية لرفع القدرة التنافسية لقطاع السياحة المصري بما يتماشى مع الاتجاهات العالمية.

وخلال الجلسة قامت الوزارة  بعرض الفيلم الدعائي الذي أعدته شركةBeautiful Destinations عن مصر.

وعن زيادة مشاركة المرأة في قطاع السياحة أشارت الوزيرة إلى إعلان الوزارة منذ أيام عن تطبيق ختم المساواة Gender Equality Seal" في قطاع السياحة بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، لافتة إلى أن مصر تعتبر هى الدولة الأولى على مستوى العالم التي تسعى لتطبيق هذا الختم في قطاع السياحة.

وأكدت على أن قطاع السياحة يمكن أن يصبح أحد أهم أدوات تمكين المرأة اقتصاديًا حيث يوفر مجالات واسعة من فرص العمل في الوظائف الرسمية وغير الرسمية، مشيرة إلى اهتمام الوزارة بزيادة أعداد الإناث العاملات بالقطاع من خلال التعاون مع القطاع الخاص خاصة في مجال التدريب وتوفير بيئة عمل ملائمة لها.

وأكدت الوزارة، على استمرار الجهود الترويجية لفتح أسواق سياحية جديدة وزيادة الحركة من الأسواق الواعدة عالميا مثل دول شرق أسيا وشرق أوروبا.

وتطرقت الوزارة،  للحديث عن أهمية التقدم التكنولوجي والتحول الرقمى في صناعة السياحة لما لذلك من تأثير كبير على كفاءة الادارة والاستدامة.

وأشارت الوزارة، إلى المنتدى الإقليمي للابتكار التكنولوجي في السياحة الذي نظمته وزارة السياحة على هامش الاجتماع الخامس والأربعين للجنة الشرق الأوسط التابعة لمنظمة السياحة العالمية في مارس الماضي، وأضافت أنه أقيم على هامش المنتدى المسابقة الوطنية الأولى للشركات الناشئة في مجال السياحة وذلك لاختيار مشروعات وتطبيقات إلكترونية لإلقاء الضوء على المعالم والأماكن السياحية في مصر والترويج للسياحة المصرية بطرق جديدة ومبتكرة.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة