الشواطئ والمتنزهات «كاملة العدد في العيد» الشواطئ والمتنزهات «كاملة العدد في العيد»

صور| الشواطئ والمتنزهات «كاملة العدد في العيد»

محمد منير الخميس، 06 يونيو 2019 - 02:32 ص

احتفل المصريون أمس بأول أيام عيد الفطر المبارك، وخرج عشرات الآلاف في القاهرة والمحافظات إلى المتنزهات والحدائق وكورنيش النيل، كما شهدت شواطئ المدن الساحلية إقبالا كبيرا من المصطافين، وأقامت قصور الثقافة بالغربية والبحيرة مسارح في الشوارع لعرض الفقرات الموسيقية للأسر والعائلات.

كما توافد المواطنون على المراكب النيلية، وقام عدد من المحافظين بزيارة المرضى في المستشفيات وتقديم الهدايا لهم ولقاء عدد من الأسر الأكثر احتياجا بالقرى لتهنئتهم بالعيد.


وعلقت فنادق العين السخنة لافتة كامل العدد، وسجلت رأس البر رقما قياسيا في رحلات اليوم الواحد، وشهدت شواطئ العريش والرواق وبئر العبد بشمال سيناء توافد الآلاف للاستمتاع بالبحر وقضاء أول أيام العيد.

 

وفى أسيوط فتح «الممشى السياحي» أبوابه للمواطنين بالمجان، وشارك المئات في شرم الشيخ في الاستمتاع بعروض «الدولفين» الشهيرة، واستقبلت حديقة «شجرة الدر» في المنصورة 25 ألف زائر في اليوم الأول.


أهالى شمال سيناء يحتفلون على الشواطئ


ندد المواطنون بشمال سيناء بالحادث الإرهابى الذي وقع صباح أول أيام العيد، والذي استهدف قوات كمين البطل 14 جنوب مدينة العريش، مؤكدين انهم يقفون مع قواتهم المسلحة والشرطة المدنية في مواجهة الإرهاب، ولفت المواطنون إلى أن الإرهاب لاوطن ولا دين له، متسائلين كيف يتم الاحتفال بعيد المسلمين وهناك من يقتل باسم الدين الإسلامى فهم لا ذمة لهم ولا دين.


وكان آلاف المواطنين قد أدوا صلاة العيد في الساحات المفتوحة ومراكز الشباب، وأعربوا عن غضبهم لهذا الحادث البشع الذي  تعرض له أفراد الامن وهم قائمون بحماية أرض الوطن مصر في سيناء، والقيام بمهمة التصدي للإرهاب على أرض سيناء بعد مرور أكثر من 5 سنوات على هذه الحرب.


وقال اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء ، إن الإرهاب لن ينتصر على الإرادة المصرية والقوات المسلحة والشرطة المصرية ومعهما الأهالي  في سيناء الذي يعمل جنبا إلى جنب مع قواته، في مواجهة الإرهاب على أرض سيناء وقال شوشة، على هامش استقباله المهنيين من أهالى العريش بالعيد بديوان عام المحافظة، إن واقعة الهجوم على كمين البطل 14، عمل خسيس متوقع يهدف إلى تكدير فرحة المصريين عامة وأهالي شمال سيناء خاصة بعيد الفطر. 


وفى تحدٍ للإرهاب قام آلاف المواطنين فى شمال سيناء على شواطيء مدينة العريش والرواق ببئر العبد، للاستمتاع بها خلال أيام العيد وكذلك فتح حديقة الحيوان بالعريش والكافيهات والمتنزهات والملاهي المتاحة، ويقضى السيناوية أوقات أجازة العيد بأساليب مختلفة للترفيه عن أبنائهم مؤكدين على تحديهم للإرهاب وأنه لن يمنعهم من الاحتفال بالعيد ولن تزعزعهم محاولات قوى الشر بتعكير صفو احتفالاتهم.


ورصدت «الأخبار» فرحة أهالى سيناء بالعيد ومظاهر احتفالاتهم الذين توافدوا على شواطئ العريش وبئر العبد وحديقة الحيوان، ففي البداية خرج أحمد حسام مع زملائه أول أيام عيد الفطر إلى شاطئ البحر في العريش، لقضاء يوم ترفيهى على ساحل البحر، للاستمتاع بهوائه النقى ونسيم البحر خاصة وانه المتنفس الوحيد أمام الشباب وأسرهم.


وتابع: " إننا نحاول أن نعيش حياة مختلفة غير تقليدية وسط أجواء الطبيعة التي تتميز بها شمال سيناء، وفي المساء نستكمل السهرة على الكافيهات بمدينة العريش والسهر لساعات متأخرة من الليل أو حضور الأفراح التي تستمر لعدة أيام عقب أيام العيد".


وشهدت الملاهي في وسط العريش، زحاماً من جانب الأسر وهم يصطحبون الأطفال من أجل الاستمتاع بأجازة العيد، خاصة أنه المكان الأكثر ترفيها لهم.


كما جاء مركز شباب العريش ليكون متنفسا جديدا أمام المواطنين، لقضاء وقت ممتع في جو أسري وأشارت «عليه»، أنها تقضى أوقاتا سعيدة  فى اول ايام العيد بمركز شباب العريش في وجود عشرات الأسر ومعهم أطفالهم، خاصة انه توجد ملاه داخل المركز.


صالح العملاقي

الإسكندرية تستقبل آلاف الزوار 

انطلق آلاف المواطنين لشواطئ الإسكندرية، للاستمتاع باجازة أول أيام عيد الفطر المبارك، في أول انطلاقة حقيقية للمصيف السكندري.


 وامتلأت شواطئ شرق الإسكندرية بالمصطافين القادمين من مختلف المحافظات منذ الصباح الباكر، فيما حذرت محافظة الإسكندرية المواطنين في بيان رسمي من السباحة بشاطئ النخيل بالعجمي، نظرًا لتعدد حوادث الغرق تحت شعار(حياتك تهمنا).

 

وأكد العميد أسامة علي، مدير عام الشواطئ بالإسكندرية لـ"الأخبار" أن نسبة الإقبال على الشواطئ تخطت نسبة 50% حتى فترة الظهيرة، متوقعًا زيادة نسبة الإقبال في  ثاني وثالث أيام العيد.

ودعا المواطنين  للاستمتاع بـ52 شاطئا على طول ساحل الإسكندرية بينها 9 شواطئ مجانية هي المندرة، السرايا، ميامي، جليم، الأنفوشي، شهر العسل، الهانوفيل، المكس والسيالة» تفتح أبوابها بالمجان أمام المواطنين وزوار المدينة.


 وأضاف أنه تم رصد ارتياد عدد من المواطنين للشاطئ، رغم إصدار تحذير رسمي في إطار حرص المحافظة على حياة المواطنين وسلامتهم وعلى خلفية ما أثير فى السنوات السابقة حول تعدد حالات الغرق، وتنفيذا للتعليمات المشددة من محافظ الإسكندرية لجميع الأجهزة المعنية بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية لمنع تكرار حوادث الغرق بشاطئ النخيل بحى العجمي.

محمد أبوذكري وأمنية كريم

 

الدولفين والألعاب المائية تجذب السائحين في جنوب سيناء

خرج آلاف المواطنين والسائحين من العرب والمصرين للاستمتاع بقضاء أول أيام العيد بشرم الشيخ، التي تتميز  بأنها ليست واحدة من أجمل المدن المصرية فقط ، بل واحدة من أجمل مدن الشرق الأوسط.


كما شهدت الغواصات والقوارب الزجاجية «جلاس بوت» إقبالا شديداً من قبل المحتفلين بالعيد بمدينة شرم الشيخ للاستمتاع بمشاهدة الشعاب المرجانية الخلابة بألوانها الرائعة والاسماك مختلفة الألوان.


وشهدت عروض الدولفين، إقبالا من الأطفال والكبار حيث ضمت العروض ٧ دلافين مستوردة من الخارج والتي أدخلت البهجة والسعادة إلى قلوب المشاهدين.


كما حرص السائحون على الاستمتاع بالألعاب المائية بمنطقة هضبة أم السيد في أول أيام العيد، والذهاب لقاعة شهيرة والتي تتميز بالعروض الفلكلورية والرقصات الشعبية على انغام الطبلة والمزمار البلدي.
 

علي الشافعي

 

فنادق العين السخنة «على آخرها»
أدى مئات الآلاف في السويس صلاة العيد في الساحات المفتوحة، واستقبلت ساحة الخالدين بحي السويس أكبر ساحات المحافظة وأقدمها أكثر من 30 ألف مصل، وسط أجواء احتفالية محدودة.


وحرص عدد من الشباب على ارتداء بدل للشخصيات الكرتونية الشهيرة، لإضفاء البهجة والفرح على الأطفال والشباب عقب الصلاة بعدد من الساحات في السويس.


واتجهت بعض الأسر جنوبا إلى منطقة العين السخنة، لقضاء يوم أمام شاطئ خليج السويس، وتفضل الأسر السويسية استئجار شاليه بالقرى السياحية، وقضاء يوم بعد اصطحاب طعامهم من المأكولات البحرية والأسماك المملحة، بدلا من الغرف الفندقية مرتفعة الأسعار.


وترتفع أسعار الشاليهات في أيام العطلات، ويبدأ سعر الشاليه حجرتين وصالة من 700 جنيه، ويصل حتى 900 جنيه حسب مستوى التجهيز وقربه من شاطئ البحر، بينما تبدأ أسعار الشاليهات 3 حجرات وصالة من 800 جنيه في عطلة العيد وتصل حتى 1400 جنيه في اليوم للشاليهات القريبة للبحر، وقد ترتفع قيمتها إلى 2000 جنيه للشاليهات الأكبر مساحة والمواجهة للبحر.


وتفضل بعض الأسر التوجه إلى الشاطئ العام بالأدبية، الذي يستقبل الأسر برسوم زهيدة، وتتوافد إليه الأسر بالمحافظات المجاورة لقضاء العطلات فهو الأقرب إلى مدينة السويس، كما أنه يوفر الاستمتاع بمياه خليج السويس برسوم قليلة فقيمة تذكرة دخول الفرد 5 جنيهات فقط.


أما الشباب فيفضل الخروج فى رحلات الصيد على مراكب النزهة، في رحلة، تبدأ من 6 صباحا وحتى 6 مساء، ويصطحبون معهم سنانير الصيد وطعوم الأسماك، ويقضون اليوم فى الاستمتاع بالمياه والصيد، ويعودون قبل غروب الشمس، وتتكلف رحلة اللنش 1400 جنيه، أو أكثر حسب التجهيزات باللنش، ويقتسم الشباب التكلفة والتى تعد زهيدة بالنسبة لهم إذا ما قضوا تلك المدة فى غرف فندقية.


وارتفعت نسبة الإشغال الفندقي في فنادق ومنتجعات العين السخنة لتصل إلى 100% في أول أيام عيد الفطر المبارك، في ظل حجوزات الشركات لمئات الوفود من مختلف المحافظات ثالث أيام العيد.
حسام صالح

رحلات اليوم الواحد في رأس البر
شهد مصيف رأس البر في دمياط، إقبالا متزايدا حيث توافد العديد من أبناء دمياط والمحافظات المجاورة منذ الساعات الأولى للصباح فى رحلات اليوم الواحد، بالإضافة إلى المصطافين المقيمين بالمدينة وتوجه الجميع لأداء صلاة العيد.

وعقب انتهاء الصلاة توجه الآلاف للشواطئ للهروب من ارتفاع درجات الحرارة، وتزايد الإقبال فى فترة الظهيرة واستمر التزايد خلال فترات الليل للتنزه على النيل ومنطقة اللسان وحرص الشباب على استقلال المراكب في رحلات نيلية على أنغام «الدى جي» كما نظمت الكافيتريات احتفالات لجذب المواطنين وحرص العديد من رواد المدينة على تناول وجبات اللحوم والحلويات والفطائر.. شهدت مدن وقرى المحافظة خروج مئات الأسر والأطفال والشباب للحدائق والمتنزهات وأماكن تجمع العاب الأطفال للاحتفال بالعيد.


قدمت د. منال عوض محافظ دمياط، التهنئة للمواطنين اثناء احتفالاتهم بالعيد بميدان الساعة بكورنيش النيل وتفقدت  مستشفى دمياط العام والتخصصي، وقامت بإهداء الورود للمرضى وتقديم التهنئة لهم ولأسرهم بمناسبة عيد الفطر.
محمد قورة

 

آلاف المواطنين فى القناطر الخيرية وإقبال كبير على الأتوبيس النهري

استقبلت حدائق ومتنزهات القناطر الخيرية أمس، الآلاف من زوارها المحتفلين بالعيد، حيث توافد عليها الزوار من القاهرة الكبرى والمحافظات المجاروة للاستمتاع بالجمال والخضرة والاشجار النادرة.


كما ساعد التطور الذي شهده كورنيش النيل بالقناطر والحدائق ودرجات الحرارة المعتدلة، على خروج الآلاف من المواطنين فى الساعات الاولى من صباح أمس. 


وتزاحم الشباب على حدائق أبوقردان والأتوبيس النهرى، كما احتفل كبار السن بالاستماع إلى الموسيقى والطبل البلدى بالحدائق.

من جانبها أكدت رحاب المزين رئيس مدينة القناطر الخيرية، أن الخطة التي وضعها الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية، أتت بثمارها فى الاحتفال باليوم الأول بعيد الفطر المبارك حيث لم تتلق غرفة العمليات أي حالات غرق أو شكاوى بسبب التواجد الأمنى المكثف داخل وخارج المدينة بإشراف اللواء رضا طبلية مدير الأمن.

 واشار مختار شداد نائب رئيس المدينة، إلى أن الخطة المرورية التي أشرف عليها اللواء نبيل عدلي مدير إدارة مرور القليوبية وقادها العقيد عبدالعظيم سعيد رئيس مباحث المرور، حققت سيولة مرورية للقادمين من وإلى القناطر الخيرية دون زحام، مشيرا إلى أن الأسعار الرمزية لدخول الحدائق والمتنزهات ساعدت على دخول الاعداد الكبيرة للزائرين.


وقال حمدي سلامة رئيس مدينة بنها، أن أعمال التطوير الاخيرة بكورنيش المدينة ساعدت على جذب الزائرين من أبناء المدينة والقرى المجاورة حيث شهد زحاما كبيرا وتسابق الأطفال على ركوب الحنطور ولعب الكرة. 


وأكد محمد الصادق مدير عام إدارة الرى بالقناطر، أنه تم التنسيق مع مركز الشرطة لعمل نقطة شرطة ثابتة بحديقة عفلة، وتوفير قوات أمن مركزى بحدائق القناطر وتوفير نقطة إسعاف ونقطة تبرع الدم، والتنسيق مع مديرية الشباب والرياضة لعمل معسكرات شبابية بجميع الحدائق لمساعدة إدارة الرى لتنظيم الزيارات في العيد.


كما تم توفير ملاهي ترفيهية للأطفال مجانا، داخل حديقة عفلة وتنظيم رحلات نيلية بالتعاون مع هيئة النقل البحري.
حمدي كامل وسليمان محمد

الممشى السياحى وحدائق أسيوط بالمجان

شهد الممشى السياحى على النيل بأسيوط الذى قام بافتتاحه المحافظ اللواء جمال نور الدين منذ أيام إقبالا من أبناء المحافظة وأول أيام عيد الفطر المبارك إضافة إلى حديقة الإيمان التى تم فتحها بالمجان لاستقبال المواطنين خلال إجارة العيد.


وقام المحافظ بزيارة للمستشفيات العامة ومستشفيات الشرطة، وقدم الهدايا العينية والمادية للمرضى كما زار دور الأيتام وقدم الهدايا والتهانى للأطفال الأيتام.

محمد منير

 

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة