إياد نصار إياد نصار

إياد نصار يكشف لـ«بوابة أخبار اليوم» سبب تعلمه اللغة العبرية والسباحة

أحمد السنوسي الأحد، 09 يونيو 2019 - 06:16 م

بعد عودته بقوة إلى الشاشة الفضية عبر عملين سينمائيين هما فيلمي «الممر» و «كازابلانكا»، كشف الفنان إياد نصار لـ«بوابة أخبار اليوم» عن تفاصيل العملين الفنيين اللذين يشارك بهما في موسم عيد الفطر السينمائي وكواليس تصويرهما والصعوبات التي واجهته.

 

في بداية تحدث إياد عن فيلم "الممر" واصفًا إياه بالملحمة السينمائية، وأنه لو لم يكن بطلًا في فيلم "الممر" كان سيحرص على مشاهدته، معتبرًا نفسه محظوظًا لأنه جزء منه.

 

وعن تجسيده دور ضابط إسرائيلي، أكد إياد علي أن الفيلم يروي عن حرب الاستنزاف وهو ما يتطلب وجود أدوار لضباط إسرائيليين، لذلك كانت الصعوبة بالنسبة له في التعاطف مع الشخصية التي يلعبها، ولا يحكم عليها، وهو ما كان صعب تحقيقه في "الممر"، لأنني أردني من أصول فلسطينية، وبالنسبة لنا العدو الإسرائيلي سيظل عدوًا"، وبغض النظر هل هو طيب أم شرير، هو بالنسبة لي شخص يتبني عقيدة شريرة.

 

وعن تحدثه باللهجة العبرية أكد إياد أنه تعلم بعض الكلمات العبرية، ولكن وجهات النظر في النهاية أجمعت على عدم تشتيت المشاهد في قراءة الترجمة، وتوصلنا إلى أن أتحدث باللهجة الفلسطينية التي تعلمتها من الفلاحين الفلسطينيين، بالإضافة لمشاهد بالعبرية.

 

وعن فيلم كازابلانكا قدم شخصية "رشيد الطيار" هجام البحر الذي تربطه علاقات متشابكة مع عدد من الشخصيات الخارجة على القانون، ويروى الفيلم حكاية ٣ أصدقاء تفرقوا بسبب الصراع علي المال.

 

وتابع قائلًا: «أعتقد أن من أصعب مشهد في فيلم هو مشهد السباحة، فأنا لذلك حصلت على كورس مكثف في السباحة الاحترافية؛ لتقديم المشهد بتقنية عالية رفضًا الاستعانة بـ«دوبلير».

 

وعن غيابة عن دراما رمضان هذا العام أكد نصار على أن الابتعاد جاء بقرار منه معلنًا التركيز في السينما بشكل كبير.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة