جانب من المؤتمر جانب من المؤتمر

محافظ البحيرة يشهد فعاليات مؤتمر الدراسات القبطية بكلية الآداب جامعة دمنهور

فايزة الجنبيهي الأربعاء، 12 يونيو 2019 - 11:44 م

شهد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة فعاليات مؤتمر الدراسات القبطية بكلية الآداب جامعة دمنهور، وأعرب عن فخره بجامعة دمنهور، كبيت للخبرة ومرجعاً علمياً متخصصاً لدعم المحافظة في تنفيذ خططها وبرامجها ومشروعاتها الاستثمارية والتنموية لما تمتلكه من كوادر علمية متخصصة ومراكز بحثية وطاقات علمية في الدراسات والتخطيط.

 

وأشار إلى إن جامعة دمنهور شريكاً أساسياً في عملية التنمية يتم الإستعانه بها في كافة القطاعات سواء في مجال الزراعة أو الإنتاج الحيواني أو الداجني أو الاستزراع السمكي خلال مؤتمر الدراسات القبطية بالجامعة برئاسة د. حنان الشافعي عميد الكلية.

 

وفي كلمتها أكدت د. حنان الشافعي عميد الكلية على أن الهوية المصرية تشكلت عبر تاريخ طويل أمتد لبضعة آلاف من السنين وتنامي هذا الإحساس في العصر الحديث عبر العديد من الأحداث لذا بدأ الاهتمام بالدراسات القبطية منذ القرن السابع عشر الميلادي مع عصر النهضة الأوروبية، حيث أهتم أثرياء الأوربيين وغيرهم من المشتغلين بالثقافة، بمعرفة تراث الشرق المسيحي القديم.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة