محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا

رئيس أكاديمية البحث العلمي يفتتح دورة تدريبية مصرية - أمريكية

مروة فهمي الإثنين، 24 يونيو 2019 - 11:26 ص

افتتح د.محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا دورة تدريبية عن نقل وتسويق التكنولوجيا والتي تنظمها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا بالتعاون مع مؤسسة مديري نقل التكنولوجيا في الجامعات الأمريكية (AUTM) وذلك بدعم السفارة الأمريكية بالقاهرة ووزارة الخارجية الأمريكية ومكتب الزراعة الأمريكي (USDA).

وتأتي الدورة التدريبية ضمن خطة التنفيذية للأكاديمية والتي هي جزء تنفيذي لاستراتيجية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والتي تهدف إلى دعم منظومة نقل وتسويق التكنولوجيا من خلال مكاتب نقل التكنولوجيا التابعة للأكاديمية في كل الجامعات والمراكز والمعاهد البحثية في مصر.

وكان الجزء الأول من الدورة قد عقد في الولايات المتحدة الأمريكية في سبتمبر 2018 لمجموعة من مكاتب دعم الابتكار ونقل وتسويق التكنولوجيا بالأكاديمية (التايكو)، وحينها تم اقتراح عقدها على نطاق واسع في القاهرة لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من مسئولي نقل التكنولوجيا في مصر، وهو الاقتراح الذي وافق عليها الجانب الأمريكي وتكفل بتحمل كافة النفقات واستضافة أكثر من 8 خبراء من خبراء نقل التكنولوجيا في الولايات المتحدة الأمريكية بخلاف القائمين على التنظيم، وتستهدف الدورة الحالية والتي ستستمر فاعلياتها علي مدار 6 أيام تدريب حوالى 50 متدرب من مكاتب دعم الابتكار ونقل التكنولوجيا الفرعية ويتضمن التدريب احتياجات المكاتب في عدة موضوعات منها تكنولوجيا التسويق، وتحليل السوق ودراسات الجدوى، والبحث في شبكات التكنولوجيا المتاحة عالمياً، وتقييم التكنولوجيات تقنياً واقتصادياً.

وأوضح محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي، أن مكاتب نقل وتسويق التكنولوجيا هي إحدى أهم مبادرات الأكاديمية وأطلقت على نطاق تجريبي في 2013، وقمنا بتدريب الرعيل الأول من متخصصي نقل التكنولوجيا في ماليزيا في 2014 ثم تم تطوير والتوسع في التجربة وتعميمها على المستوى القومي حيث بلغ عدد المكاتب حاليا 43 مكتبًا في معظم الجامعات والمراكز البحثية وأيضًا أحد تلك المكاتب يقع داخل وزارة الصناعة والتجارة ووزارة الإنتاج الحربي، ويهدف البرنامج إلي إنشاء نظام مؤسسي للتعرف علي الاحتياجات الصناعية ومحاوله إيجاد حلول علمية لها بالإضافة إلي تزويد برنامج الحاضنات بالتكنولوجيات المتوفرة في الجامعات، ومراكز البحث العلمي الموجود بها المكاتب من خلال الشبكة المتوافرة في معظم الجامعات والمراكز البحثية المصرية. وأضاف أننا نجحنا في تدويل شبكات نقل التكنولوجيا في مصر من خلال التعاون مع الإسكوا وماليزيا وأمريكا والصين ووظفنا ذلك لبناء القدرات المصرية من خلال منح من هذه الجهات.

وفي سؤال عن أهم مؤشرات قياس الأداء ومخرجات هذه المكاتب، أوضح رئيس الأكاديمية بداية نشرنا ثقافة التسويق التكنولوجي ونقل وتوطين التكنولوجيا وتعميق التصنيع المحلى وهى مفردات لم تكن موجودة من قبل وساهمنا مع مؤسسات الدولة الأخرى في تحويل بوصلة البحث العلمي نحو البحث العلمي الموجه لخدمة الصناعة وأهداف التنمية ودعم الابتكار التكنولوجي والمفتوح والمجتمعي ومهدنا البيئة لصدور قانون حوافز العلوم والتكنولوجيا والابتكار وأنشئنا أول حاضنة حكومية تكنولوجية متعددة التخصصات وفروعها في كل ربوع مصر ودربنا المئات من الجامعات والمراكز على نقل التكنولوجيا وأصبح هناك متخصصين في هذا المجال، بل وأصبح مفهوم نقل وتسويق التكنولوجيا ودعم الابتكار جزء من إدارة مؤسسات التعليم العالى والبحث العلمى في مصر، ولو أردنا التحدث بالأرقام أدعو الدكتور عمرو فاروق مساعد رئيس الأكاديمية ومنسق البرنامج للتحدث.

وأضاف فاروق إن المكاتب شاركت بحوالي 660 معروض علي مدار خمسه أعوام في معرض القاهرة الدولي للابتكار الذي تنظمه الأكاديمية في نوفمبر من كل عام منذ عام 2014 وحتي عام 2018 وحصلت المكاتب على 50 جائزة من خلال المعرض، كما أنه بلغ متوسط المنح البحثية المحلية التي ساعدت المكاتب الجامعات في الحصول عليها أكثر 965 منحة، والمنح الدولية 284 منحة، وعدد طلبات البراءات 465 براءة وعدد البراءات الصادرة بالفعل 210 براءة، وشاركت مكاتب نقل التكنولوجيا في تجميع 350 تحدي من التحديات التكنولوجيه التي تواجه الصناعة، وايضاً قامت بدعم الابتكار المجتمعي بمتوسط دعم 136 ابتكار، والأفكار التي تم دعمها 402 فكرة، ومتوسط دعم النماذج الأولية التي تم تصنيعها 350 نموذج، والتكنولوجيات الجاهزة للتسويق وصلت إلى 345 منتج وبلغ عدد المنتجات التي تم تسويقها 140 منتج، وبالطبع هي أرقام متواضعة لكننا على الطريق والقادم أفضل.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة