حملة متخليش محطة توقفك حملة متخليش محطة توقفك

«القومي للمرأة» يقيم الحملة الإعلامية «متخليش محطة توقفك»

منى إمام الإثنين، 24 يونيو 2019 - 05:47 م

نظم المجلس القومي للمرأة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان «UNFPA» ندوة حول نتائج تقييم الحملة الإعلامية بمترو الأنفاق تحت عنوان "متخليش محطة توقفك" التي أطلقها المجلس بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، واستمرت لأربعة أشهر داخل بعض محطات مترو الانفاق المحورية، وأجرى التقييم مركز بصيرة.

 

حضر الندوة، الدكتورة نجوى خليل عضوة المجلس، والدكتور ماجد عثمان عشو المجلس ورئيس مجلس إدارة المركزي المصري لبحوث الرأي العام "بصيرة"، والدكتور نبيل صموئيل عضو المجلس والدكتورة نسرين بغدادي عضوة المجلس. 

 

وأوضحت الدكتورة نجوى خليل، أن المجلس يهتم دائما بمناهضة العنف ضد المرأة، مضيفة أن المجلس أطلق حملة لتوعية المرأة بحقوقها جاءت بطريقة من وسط المجتمع الذي تعيش فيه حيث اختار اسم متخليش محطة توقفك. 

 

وقدم الدكتور ماجد عثمان الشكر للمجلس القومي للمرأة على العطاء المستمر في تقديم الدعم والتوعية للمرأة المصرية لنيل حقوقها، مشيرا أن الحملة واجهت العديد من التحديات لكونها حملة تتعامل مع شرائح مختلفة من المستهدفين، بالإضافة إلى الطبيعة الخاصة لمترو الأنفاق والازدحام الشديد به، مؤكدا أن الهدف الرئيسي من  الدراسة تحديد مدى وصول الحملة للمستهدفين وتأثيرها في المجتمع.  


وأكدت الدكتورة حنان جرجس من مركز بصيرة، أن الهدف الأساسي من الحملة تحديد مدى وصول الحملة للمستهدفين ومدى فهمهم لها. 


كما أوضحت أن الداسة استهدفت عينة من الجمهور، مشيرة إلى تعدد شرائح المستهدفين داخل محطات المترو والذي كان يمثل تحديا، حيث تم التعامل مع جميع الفئات العمرية، ومن خلال هذة العينة تم التأكيد على وصول رسائل  الحملة بشكل كبير  للمستهدفين.


 كما أوضحت الدكتورة حنان، أن متابعين الحملة من رواد المترو تقدر بنسبة 11: 21 % بما يساوي 50. 4 مليون متابع خلال فترة الحملة. 

 

وتعليقا على الدراسة، أوضحت  الدكتورة نسرين بغدادى على صعوبة إجراء الدراسات داخل محطات مترو الأنفاق، مؤكدة صعوبتها على الباحثين ولابد الاستفادة من تلك التجربة، مشيدة بأسلوب التخطيط للحملة و تقييمها.

 

وأشار الدكتور نبيل صموئيل، إلى أن الهدف من الدراسة تحقق بشكل كبير، مؤكدا على ضرورة مقارنة نتائج العينات من منطقة لأخرى للوقوف على مدى تأثير الحملة فى الشرائح المختلفة. 


وأشارت صفاء حبيب مدير عام الإدارة العامة للمراسم وتنظيم المؤتمرات بالمجلس، إلى أن الهدف من الحملة هو رفع وعي المرأة تجاه قضايا المرأة ومعرفة حقوقها، مشيرة إلى مجموعة القضايا التي تبنتها الحملة وهي التحرش، وزواج الأطفال، والمشاركة في مجال العمل والصحة الإنجابية. 


وتضمنت الندوة عرض فيلم توثيقي عن الحملة.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة