«المركزي» يعد قائمة استرشادية لأشهر مواقع العملات الافتراضیة المشفرة-أرشيفية «المركزي» يعد قائمة استرشادية لأشهر مواقع العملات الافتراضیة المشفرة-أرشيفية

البنك المركزي يُعد قائمة استرشادية لأشهر مواقع العملات الافتراضیة المشفرة

شيماء مصطفى الثلاثاء، 25 يونيو 2019 - 06:35 م

يتابع البنك المركزي المصري، تنفیذ توصیات الدراسة الخاصة بالعملات الافتراضیة المشفرة مع الجھات المختصة بالتنفیذ، مع مراعاة الآثار الجانبیة السلبیة للتوصیات، حیث تم إعداد قائمة استرشادية تتضمن أسماء أشھر المواقع المستخدمة في عملیات تداول أو تعدین العملات الافتراضیة المشفرة.


وأكد التقرير السنوي للبنك المركزي، أنه تم الانتھاء من إعداد النسخة النھائیة من وثائق التأمین المحدثة الخاصة بشركتي مصر للتأمین وAIG، والتي روعي فیھا تلبیة احتیاجات القطاع المصرفي والمؤسسات المالیة المختلفة، لاستخدامھا للتأمین على المعاملات المالیة الالكترونیة ضد مخاطر الاختراق، كما قامت الھیئة العامة للرقابة المالیة بمراجعة الوثائق المقدمة واعتمادھا.


وأضاف أنه جاري تنفیذ مبادرة البنك المركزي للإقراض الرقمي والتي تساھم في تیسیر إتاحة التمویل لقاعدة عریضة من المواطنین بكفاءة وفاعلیة، وتعد منظومة التصنیف الائتماني السلوكي المبني على دراسة أنماط استخدام الھاتف المحمول Scoring Behavioral والتي سیتم تطویرھا بواسطة الشركة المصریة للاستعلام الائتماني، من أھم دعائم مبادرة الإقراض الرقمي.


خدمة الدفع باستخدام الھاتف المحمول:


یسعى البنك المركزي إلى تقدیم الخدمات المصرفیة البسیطة، والعمل على تحقیق المزید من الشمول المالي، ومن أمثلة ذلك خدمة محفظة الھاتف المحمول حیث تجاوز عدد المشتركین فیھا ١٢ ملیون عمیل حتى الآن، ویستھدف البنك التوسع في تقدیم هذه الخدمة حتى تصل إلى كل أفراد المجتمع وخاصة العملیات ذات القیم المالیة الصغیرة.


وأشار البنك المركزي، إلى أنه یتم الآن إجراء بعض التعدیلات على القواعد الخاصة بالخدمة، بالإضافة إلى العمل على إنشاء مركز للاستجابة لطوارئ الحاسب الآلي للقطاع المصرفي، في إطار موافقة مجلس إدارة البنك المركزي في الاجتماع المنعقد بتاریخ 22 يونيو 2017، وذلك للوقایة والحد من التأثیرات الجانبیة الضارة للھجمات الإلكترونیة على القطاع المصرفي.


ولفت البنك المركزي إلى أنه تم وضع إستراتیجیة التكنولوجیا المالیة الرقمیة وإنشاء صندوق تمویل الابتكار بقیمة ملیار جنیه، ویھدف المشروع إلى وضع إستراتيجية متكاملة لأحدث المعاییر الدولیة، وبما یتوافق مع طبیعة السوق المصري للنھوض بصناعة وخدمات التكنولوجیا المالیة في مصر، وتحویلھا إلى مركز إقلیمي ھام في مجال التكنولوجیا المالیة خلال الثلاثة أعوام القادمة.


وتشمل أعمال الاستراتيجية إنشاء صندوق "دعم الابتكارات التكنولوجیة" بقیمة ملیار جنیه مصري بھدف دعم صناعة التكنولوجیا المالیة في مصر، وكذلك وضع الإطار العام لإنشاء البیئة التنظیمیة لاختبار أعمال التكنولوجیا المالیة "Sandbox Regulatory CBE"، والھیكل التنظیمي لاستحداث إدارة مسئولة عن أعمال التكنولوجیا المالیة داخل البنك المركزي المصري.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة