إياد نصار إياد نصار

إياد نصار: مسلسل «حسن أرابيسك» أبهرني في بداياتي

أحمد السنوسي الأربعاء، 26 يونيو 2019 - 11:07 ص

حل الفنان إياد نصار، ضيفا على راديو «إينرجي»، خلال حلقة اليوم من برنامج «ليل داخلي» مع السيناريست أحمد مراد، في لقاء تناول بدايات «نصار» وعلاقته بالتمثيل.

 

وفيما يلي أبرز تصريحات «إياد» خلال الحلقة:

 

- بدأت أشعر بمشروعي كممثل بالتدريج، بداية من فكر دخولي مجال التمثيل رغم أن عائلتي كانت تؤهلني لأكمل مسيرة المهندسين في العائلة، واكتشفت أن فكرة الممثل جاءتني بشكل مفاجئ، لكني كنت أدرس فن الرسم ثم دخلت فريق المسرح من باب التجربة ليس أكثر، فتورطت وفوجئت بأن الموضوع كبير للغاية.

 

- خلال تعلم التمثيل، وصلت لمرحلة يأس، شعرت بأني أفعل شيئا غريبا عليّ وأنني لن أنجح على الإطلاق - أحد عوامل الاختيار بالنسبة لي هي أنني أضع نفسي مكان الجمهور، كيف سأتلقى هذا المشروع.

 

- بناء الشخصية يبدأ أولا بتحديد الاحتياجات ثم تتحدد الأهداف في ضوء هذه الاحتياجات - أنا متشكك طوال الوقت، أحاول استكشاف المدارس الجديدة في التمثيل، أقرأ الآن كتابا اسمه Team يتحدث عن صناعة الشخصية والبناء الداخلي لها، وعموما مهنة التمثيل صارت قائمة على علم النفس «لأننا بني آدمين».

 

- أتقنت اللهجة المصرية لأنني حين دخلت مصر، كانت عيني على تجربة هند صبري، وخدمتني الظروف لأنني لم أبدأ عملي كممثل في مصر ببطولة، وعموما الشخصية المصرية مختلفة عن الشامية، لم أحضر إلى مصر بروح السائح كنت أريد أن أفهم إيقاع الشارع «كنت بتحرك كتير في الشارع وبتكحرك».

 

- مسلسل «حسن أرابيسك» أبهرني قبل أن أفكر في التمثيل أو القدوم إلى مصر، كنت أعشق المسلسل والشخصية، أستاذ صلاح السعدني أداها بعبقرية، قدم شخصية الـ Dark Hero قبل أن تصبح تريند في الدراما بسنوات طويلة.

 

- جسدت 6 أدوار ضباط بأشكال وتفاصيل مختلفة عن بعضها البعض، لأني كنت أسير خلف البني آدم نفسه وليس المهنة.

 

- «كازابلانكا» من نوعية الأفلام التي تأخذ الجمهور في تجربة وخبرة حياتية وهم على المقعد، ويحقق ذلك من خلال مادة مسلية وبسيطة.

الاخبار المرتبطة


الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة