مدغشقر ونيجيريا مدغشقر ونيجيريا

أمم إفريقيا 2019| تعرف على تشكيل منتخبي نيجيريا ومدغشقر

شادي محمد الأحد، 30 يونيو 2019 - 05:11 م

أعلن المديران الفنيان لمنتخبي نيجيريا ومدغشقر، عن تشكيلتهما، استعدادًا للمباراة التي ستقام على ستاد الإسكندرية، الساعة السادسة مساء، ضمن مباريات الجولة الثالثة من المجموعة الثانية لبطولة كأس أمم أفريقيا، والمقامة حاليًا في مصر.

وتمثل المباراة مواجهة قمة غير متوقعة على صدارة المجموعة الثانية، حيث استهل منتخب مدغشقر مشاركته الأولى في البطولة بأداء قوي ونتائج جيدة، وتعادل مع منتخب غينيا، ثم فاز على بوروندي ليحتل المركز الثاني في المجموعة برصيد 4 نقاط بفارق نقطتين خلف نسور نيجيريا، وبفارق نقطتين أمام غينيا، فيما يقبع منتخب بوروندي في المركز الأخير بلا رصيد من النقاط.

 

ويحتاج كل من منتخبي نيجيريا ومدغشقر إلى نقطة التعادل في مباراة اليوم، ليضمن البقاء في موقعه لكن كلا منهما يتطلع لإنهاء مسيرته في المجموعة بفوز مثير على حساب الآخر.

 

ويسعى المنتخب النيجيري الذي كان أول المتأهلين للدور الثاني إلى الفوز الثالث لتحقيق العلامة الكاملة وتوجيه إنذار جديد إلى باقي منافسيه، والتأكيد على أنه حضر إلى مصر بهدف العودة بلقبه الرابع في البطولة للتساوي مع جاره الغاني في عدد الألقاب القارية.

وينتظر أن يدفع المدرب الألماني جيرنوت رهور بمعظم عناصره الأساسية في مباراة اليوم لتحقيق الفوز الثالث على التوالي والحفاظ على المعنويات العالية بالفريق، لاستغلال الاستعداد لمباريات الأدوار الإقصائية ومن ثم منح الفرصة للاعبيه غدًا لعلاج بعض السلبيات التي ظهرت أمام بوروندي وغينيا.

 

لكنه قد يلجأ أيضًا لبعض العناصر صاحبة الخبرة فرصة للراحة مثل جون أوبي ميكيل، والمهاجم أوديون إيجالو، وويلفريد نديدي، مع الاستعانة بهم في حالة الحاجة لجهودهم.

 

في المقابل يتطلع منتخب مدغشقر إلى تتويج مفاجأتي المشاركة في النهائيات للمرة الأولى، وتحقيق نتيجة رائعة في الجولتين السابقتين بمفاجأة مذهلة على حساب النسور، لأن الفوز في مباراة اليوم يعني تصدره المجموعة على عكس كل التوقعات، ومن ثم ضمان مواجهة أفضل.

 

وكان منتخب مدغشقر حقق الفوز على بوروندي في الجولة الماضية من خلال الاعتماد على خطة هجومية لكنه قد يلجأ غدًا إلى خطة دفاعية لضمان نقطة التعادل على الأقل، لاسيما وأن التعادل يكفيه للتأهل عبر احتلال المركز الثاني فيما ستضعه الخسارة في دوامة الحسابات المعقدة حال نجح المنتخب الغيني في تحقيق الفوز على بوروندي في المباراة الثانية بالمجموعة غدا، والتي تقام في نفس التوقيت.

 

ويلتقي منتخبا مدغشقر ونيجيريا للمرة الخامسة فقط في تاريخهما حيث كانت المواجهة الأولى بينهما في عام 2000 وانتهت بالتعادل السلبي، ثم حقق المنتخب النيجيري الفوز في المواجهات الثلاثة التالية وسجل خلالها خمسة أهداف، فيما لم يحرز منتخب مدغشقر أي هدف، وهو ما يسعى إلى تغييره بقيادة مدربه الفرنسي نيكولا دوبوي ومعه مجموعة من اللاعبين المحترفين في أندية مغمورة بأوروبا ويعتبر أبرزهم "فانيفا إيما أندرياتسيما"، بالإضافة للعديد من اللاعبين الذين ينشطون في أندية عربية، من بينهم باولن فوافي المحترف في صفوف مصر المقاصة.

 

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة