الحصان الأسود للكان.. «الجواميس» نطحت ملوك الغابة بقرونها الحصان الأسود للكان.. «الجواميس» نطحت ملوك الغابة بقرونها

حكايات| الحصان الأسود للكان.. «الجواميس» نطحت ملوك الغابة بقرونها

أحمد نزيه الأربعاء، 03 يوليه 2019 - 05:54 م

«ما حدث في الإسكندرية لم يكن حلمًا بل كان علمًا».. حكاية منتخب كروي جاء لينافس في بطولة أمم أفريقيا 2019، وظل الحائط يواريه عن المشهد في أول مشاركةٍ له، كان أشد المتفائلين بها يمني النفس بانتزاع فوزٍ في البطولة، ولم لا التأهل كأفضل أحد أربع ثوالث في المجموعات.

 

لكن لاعبي هذا المنتخب الملقبين بـ«الجواميس»، تمردوا على ملوك الغابة الأفريقية، ولم يكونوا مستأنسين أمامهم، فأطاحوا نسورها بقرونهم، وباتوا يتربصون بفهودها، فأصبحوا بمثابة ثيران متوحشة يجري المنافسون أمامها هرعًا خشية أن تطالهم أحد قرونها.

 

نجاح رائع

 

منتخب مدغشقر جاء من بعيد ليصنع الحدث في أمم أفريقيا المقامة في مصر، فحين وُضعت قرعة تصفيات النسخة الثانية والثلاثين من بطولة 2019، كان المنتخب المالغاشي ضمن أضعف ستة منتخبات في تصنيف القارة، وخاض المنتخب دورًا تأهيليًا في التصفيات أمام منتخب ساوتومي، انتصر خلاله ذهابًا وإيابًا 1-0 و3-1، ليلتحق بمنتخبات المجموعة الأولى إلى جانب السنغال وغينيا الاستوائية والسودان.

 

 

بدايةٌ قوية أقدم عليها منتخب جواميس، فأطاحوا بصقور الجديان على أرضهم بثلاثة أهداف مقابل هدفٍ وحيدٍ، قبل أن يجبروا أسود التيرانجا على التعادل معهم بهدفين لمثلهما، فارضين نفسهم مرشحًا للتأهل عن هذه المجموعة من التصفيات.

 

وكان منتخب مدغشقر أول العابرين للكان بعدما دشن انتصارين آخرين ذهابًا وإيابًا على منتخب غينيا الاستوائية بهدفٍ مقابل لا شيءٍ في المباراتين، ليحجز تأشيرة التأهل للبطولة القارية لأول مرة في تاريخ البلاد.

 

تأهل تاريخي

 

وفي مصر، جاء منتخب مدغشقر بتطلعاتٍ كامنةٍ في نفوس لاعبيه لم يعيرها عشاق الساحرة المستديرة اهتمامًا، فظنوه لقمةً سائغةً في فم منتخبي غينيا ونيجيريا، فبدأ مشواره أمام منتخب الأفيال الوطنية بتعادلٍ مثيرٍ بهدفٍ لمثله.


 

وفي ثاني مواجهاته أمام منتخب بوروندي، الذي سجل حضوره الأول في النهائيات هو الآخر، تمكن المنتخب المالغاشي من انتزاع انتصارٍ بهدفٍ نظيفٍ عبد مسار التأهل للدور ثمن النهائي.

 

وفي الجولة الأخيرة أمام النسور النيجيرية، كان منتخب الجواميس بحاجة للتعادل لتأمين التأهل الأول في تاريخ البلاد للدور الثاني، لكنه تألق وتعملق وصرع النسور بقرونه الجامحة، وانتصر بهدفين نظيفين، ليعبر للدور الثاني من الباب الكبير وهو متصدرٌ للمجموعة الثانية من البطولة. 

 

 

مدغشقر ستلتقي يوم الأحد المقبل مع منتخب الكونغو الديمقراطية، الملقب بالفهود، في الدور ثمن النهائي، وهي تمني النفس بأن تكمل مغامرتها القارية، وأن تؤخر عودتها للبلاد إلى أقصى حدٍ ممكن، وسيحظى اللاعبون بدعم الرئيس أندري راجولينا، الذي يصل مدينة الإسكندرية يوم الجمعة المقبل ضمن وفدٍ رفيع المستوى لحضور اللقاء المرتقب للشعب المالغاشي.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة