صورة تعبيرية صورة تعبيرية

خبير اقتصادي: رفع الدعم عن المواد البترولية لخدمة المستحقين

عواد شكشك السبت، 06 يوليه 2019 - 01:27 ص

أكد خالد الشافعى، الخبير الاقتصادي ورئيس مركز العاصمة للدراسات، أن رفع الدعم عن المواد البترولية ليصل لمستحقيه حيث كان يصل للفئات الغنية وغير المستحقين فمن لديه فيلا مثلا يحصل على دعم الوقود والغاز الطبيعى ومن لديه سيارات تتخطى 2000 سى سى يحصل على الدعم بينما يمكن توجيه تلك المخصصات الفقراء ومشروعات البناء والتنمية.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار اليوم"، أن رفع الدعم عن المواد البترولية وهي الشريحة الأخيرة اليوم تعتبر علاج لمنظومة الدعم اعتمد على الهيكلة الاقتصادية وبرنامج الإصلاح أنهت تسرب الدعم للأغنياء، لافتا إلى أن هذه الإجراءات لمواجهة مافيا السوق السوداء كانت تحصل على فروق الأسعار من دعم الوقود فكانت أسطوانة البوتاجاز تكلف الدولة 85 جنيها وتباع مدعومة بـ15 جنيها لتصل الأسواق بـ50 جنيها ويذهب الفارق للتجار لذا فإن إعادة النظر فى دعم الوقود كانت حتمية وقلصت جانبا من النزيف الاقتصادى.

وأوضح أن الدولة تتحمل عبء إصلاح تلك الأخطاء الموروثة وبعد انتهاء الخطة الخاصة بالإصلاح سيزداد الإنتاج والاستثمار ويشعر المواطن بالتحسن وبالفعل هناك تحسن فى الوقت الحالى فى ظل اتجاه ملحوظ لارتفاع النمو لأعلى معدلاته تسجل أعلى معدلاتها فى 10 سنوات عند 5.6%.

وأكد أن أكثر الفئات استفادة من إلغاء الدعم هم الموظفين العاملين بالدولة بعد رفع أجورهم وأصحاب المعاشات والمواطنين الأكثر احتياجًا الموجودين بالقرى والجوع المنضمين إلى برنامج تكافل وكرامة مما يسوف يسهل تحقيق مبدأ العدالة الاجتماعية.

وأكد على أهمية الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية يسجل نحو 327 مليارًا و699 مليون جنيه وهنا ربما أرقام الدعم لم تتغير كثيرا لكن دعم الخبز والسلع التموينية ارتفع من 86 مليار إلى 89 مليار جنيه وهذا لم يكن يحدث دون ضبط منظومة الدعم.

ولفت إلى أن باقى استهدافات الموازنة وعلى رأسها خفض معدل البطالة إلى 9.1% والنمو السكاني إلى 2.3% وهو ما يتطلب خطة واحدة وعاجلة لزيادة الوظائف عبر الاستثمارات الجديدة والتوسع فى المشروعات القائمة وكذلك التوسع فى حملات مواجهة الزيادة السكانية مثل حملة 2 كفاية وغيرها.

يذكر أن وزارة البترول والثروة المعدنية أعلنت أمس الجمعة 5 يوليو 2019 تحريك أسعار الوقود بصفة عامة شاملة أسعار البنزين 80 و92 وأسطوانات البوتوجاز وذلك ضمن آلية التسعير التلقائي التى أقرتها الوزارة في يناير الماضي.

ويصل متوسط تكلفة انتاج البنزين والسولار على الدولة إلى نحو ٨.٥ جنيه للتر الواحد خلال العام الحالى بحسب تقرير صادر من الهيئة العامة للبترول، وجاءت الأسعار على النحو التالي:

سعر بنزين 80: 6.75 جنيه.

سعر بنزين 92 : 8 جنيهات.

سعر بنزين 95: 9 جنيهات ويخضع للتسعير التلقائي كل 3 أشهر.

اسطوانة البوتوجاز المنزلي 65 جنيها، والتجاري 130 جنيها.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة