الشاهد الشاهد

ما عقوبة تخلف الشاهد عن الحضور أمام المحكمة؟ خبير قانوني يجيب

مصطفى عبدالله ميري الإثنين، 15 يوليه 2019 - 10:28 م

في عالم الجريمة وفي ملفات القضاء، هناك ما يطلق عليه "الشاهد"، وهو عنصر أصيل بالجريمة، إذ شهد على وقائعها سواء رآها بعينه أو سمعها بأذنه أو كليهما في آن واحد.

ومن هنا تواصلت "بوابة أخبار اليوم"، مع خبير قانوني لتوضيح العقوبة القانونية للشاهد إذا تخلف عن الحضور أمام المحكمة للإدلاء بشهادته.

يقول المستشار مصطفى قباني الخبير القانوني والدستوري، إن القانون ينص على أن "يكلف الشهود بالحضور بناء على طلب الخصوم بواسطة أحد المحضرين أو رجال الضبط قبل الجلسة بأربع وعشرين ساعة غير مواعيد مسافة الطريق إلا في حالة التلبس بالجريمة، فإنه يجوز تكليفهم بالحضور في أي وقت ولو شفهيا بواسطة أحد مأموري الضبط القضائي، وللمحكمة أثناء نظر الدعوى أن تستدعي وتسمع أقوال أي شخص ولو بإصدار أمر بالضبط والإحضار، إذا دعت الضرورة لذلك، ولها أن تأمر بتكليفه بالحضور في جلسة أخرى".

ويضيف "قباني"، أن القانون يوضح أنه في حال تخلف الشاهد عن الحضور أمام المحكمة بعد تكليفه به جاز الحكم عليه بعد سماع أقوال النيابة العامة بدفع غرامة لا تجاوز 10 جنيهات في المخالفات، و30 جنيهًا في الجنح، و50 جنيهًا في الجنايات، ويجوز للمحكمة إن رأت شهادته ضرورية أن تؤجل الدعوى لإعادة تكليفه بالحضور ولها أن تأمر بضبطه وإحضاره.

وتابع: "إذا حضر الشاهد بعد تكليفه بالحضور مرة ثانية أومن تلقاء نفسه، وأبدى أعذارًا مقبولاً، جاز إعفاؤه من الغرامة بعد سماع أقوال النيابة العامة، وإذا لم يحضر الشاهد في المرة الثانية جاز الحكم عليه بغرامة وللمحكمة إذا اعتذر الشاهد بأعذار مقبولة عن عدم إمكانه الحضور أن تنتقل إليه وتسمع شهادته بعد إخطار النيابة العامة وباقي الخصوم، وللخصوم أن يحضروا بأنفسهم أو بواسطة وكلائهم، وأن يوجهوا للشاهد الأسئلة التي يرون لزوم توجيهها إليه".

وذكر "قباني"، عن اليمين القانونية للشهادة نص القانون على أن "يجب على الشهود الذين بلغت سنهم 14 سنة أن يحلفوا اليمين قبل أداء الشهادة على أنهم يشهدون بالحق ولا يقولون إلا الحق، ويجوز سماع الشهود الذين لم يبلغوا 14 سنة كاملة بدون حلف يمين على سبيل الاستدلال".

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة