صورة تعبيرية صورة تعبيرية

استشاري جراحات التجميل يحذر من التعرض للشمس بعد حقن الكولاجين

منى إمام الجمعة، 19 يوليه 2019 - 08:19 م

قال الدكتور محمد عماد الدين، استشارى جراحات التجميل وتنسيق القوام، إن حقن الكولاجين تعتبر من الإجراءات الحديثة في مجال الطب التجميلي حيث أن أول استخدام لها كان منذ عقدين على الأكثر، وبالرغم من حداثتها إلا أنها انتشرت بسرعة كبيرة بين النساء وأيضا الرجال، وعالجت الكثير من المشاكل التي تعاني منها كل امرأة عند الوصول إلى مرحلة عمرية معينة دون الحاجة للجوء إلى العمليات الجراحية وغيرها من الإجراءات التجميلية الأكثر تعقيدا.

وأكد الدكتور محمد عماد الدين، أن حقن الكولاجين هو إجراء غير جراحي بسيط لا يحتاج إلا لبضعة دقائق لإتمامه ويستخدم كتقنية من تقنيات حقن الفيلر لملء الفراغات تحت الجلد والتي تسببها التجاعيد مما يعيد النضارة والشباب للوجه ويخفي آثار التجاعيد وتستمر نتائج حقن الكولاجين ما بين ستة أشهر إلى عام، وبعدها سوف تحتاج لإعادة إجراء الحقن للتمتع ببشرة دائمة الشباب والإشراق.

وأضاف استشارى جراحات التجميل وتنسيق القوام، أنه من المميزات الرائعة لحقن الوجه بالكولاجين أن نتائجه تظهر سريعا، فالحصول على النتائج النهائية لا يستلزم أكثر من أسبوع بعد الإجراء حيث تمتص الخلايا الكولاجين بصورة طبيعية مما يخفي أثار التجاعيد وخطوط الوجه.

وحذر الدكتور محمد عماد الدين، من التعرض المباشر للشمس مدة لا تقل عن أسبوع بعد الحقن، وعدم وضع مساحيق التجميل من كريمات وغيرها إلا بأمر الطبيب، وبدلا منها سوف يخبرك باستخدام مستحضرات طبية لمدة قصيرة بعد الحقن حتى الوصول إلى النتائج النهائية.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة