صورة أرشيفية صورة أرشيفية

«وضع الطيران للهاتف».. قد ينهي حياتك في السماء

بوابة أخبار اليوم السبت، 20 يوليه 2019 - 08:32 م

 

هل تعلم أن الهاتف يمكن أن يكون سببا في تدمير طائرة كاملة؟ نعم فاستخدام الهواتف في وضع حالة «الطيران» على متن أي طائرة قد يعيق إشارات الملاحة الجوية، مما يؤدى إلى تداخل الإشارات وتوجيه الطائرة إلى مكان خطأ فيؤثر على سلامتها في الجو.

 

وأوضحت صحيفة «ديلى ميل البريطانية»، أنه تم تحديد هذه المشكلة في نظام ملاحة طائرتي بوينج 737 وبوينج 777 على التوالى، حيث يحدث بالفعل تداخل بين إشارات الطائرة وبين موجات الراديو التي تصدر عن الهاتف عند إجراء مكالمات وعند استخدام «الواى فاى».

 

ووفقا للصحيفة فإن حكومة الولايات المتحدة قد أصدرت في عام 2014 إنذارا بتحديث نظام تلك الطائرتين التابع لشركة إنتاج أنظمة الملاحة الجوية «يورو سبيس»، على أن يتم الانتهاء من التحديث في عام 2019، إلا أن عدد من تلك الطائرات لم تستجب حتى الآن لذلك الإنذار، منها الطائرات التابعة لشركتي «يونايتد إيرلاين» و«أمريكان إيرلاينز».


ورفضت شركة «راين إير إيرلاينز» المنتجة لنظام الملاحة ذو الخلل «يورو سبيس» عن القيام بهذا التحديث، فى تقرير قدمته للهيئة الفدرالية للملاحة، موضحة أن هذا التحديث ليس ضروريا بالإضافة إلى كونه باهظ الثمن وقد يؤدى إلى خلق عبء مالي على الشركة.

 

تتمثل فائدة تلك الشرائح التي يتطلب من شركة «يورو سبيس» تحديثها واستبدالها في كونها قادرة على بناء جدار إلكترونيا عازل بين إشارات وموجات الراديو الصادرة من الهاتف وبين إشارة الملاحة داخل غرفة قيادة الطائرة، فتداخل تلك الإشارات حتى عند وضع الهاتف فى وضع «الطيران» يؤثر بشكل كبير على أشارت توجيه الطائرة إلى أعلى وإلى الأمام إلى ارتفاعها وسرعتها في الجو.

 

  ووفقا للصحيفة، فقد صرح متحدث باسم وكالة الطيران أنه «لقد عملنا على تطوير وتحديث هذا لتجنب فقدان فريق الطائرة لهذه المعلومات الهامة المتعلقة بأداء الطائرة أثناء التحليق في الجو وبالأخص في الحالات الحرجة كالإقلاع والهبوط».

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة