صورة أرشيفية صورة أرشيفية

استشاري تجميل يوضح طريقة علاج آثار الحروق جراحيًا

منى إمام الأحد، 21 يوليه 2019 - 05:48 م

أوضح الدكتور محمد عماد الدين استشاري جراحات التجميل وتنسيق القوام، الطريقة الجراحية لعلاج آثار الحروق، مشيرًا إلى أنه يتم فيها إدخال بالون من السيليكون تحت أحد مناطق الجلد ويُملأ تدريجيًا بالماء، بحيث يسمح للجلد بالتمدد، وحينها يمكن استئصال كمية كافية من الجلد تسمح بتغطية الحرق وإزالة أثره دون أن تعرض منطقة أخرى جديدة من الجلد لندبة كبيرة أو واضحة.

وأكد "عماد"، أن هذه الطريقة تتميز عن أساليب وطرق زراعة الجلد القديمة بأنها تسمح بتغطية مساحات كبيرة من البشرة دون الإضطرار إلى زراعة جلد غريب عن الجسد، كما في الطرق التي كانت سائدة قديماً لعلاج الحروق.

وأشار إلى أن من أهم مزايا استخدام جلد من نفس الشخص، هو عدم التعرض لعمليات رفض الجلد المزروع، وعدم الاضطرار لتناول مثبطات المناعة التي تساعد على تقبل الجسم للجلد الجديد الذي تم زراعته، ويرجع هذا لأن الجلد المزروع لتغطية الحرق مأخوذ من نفس الشخص فلا يعتبره الجسم عضو غريب ولا يتعرض له بالهجوم المناعي.

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة