صورة أرشيفية صورة أرشيفية

حبس عامل وعاطل بتهمة زواج القاصرات والاتجار في البشر

سناء عنان الثلاثاء، 23 يوليه 2019 - 01:51 م

شهدت مدينة فاقوس واقعتين مأساويتين تجرد فيهما أبوين من كل مشاعر الرحمة والإنسانية، حيث قام أحدهما باجبار طفلته البالغ عمرها 13 عاما على الزواج مرتين، وإنجابها طفل صغير، والآخر ضرب ابنته الصغيرة بوحشية وإصابة ساقها بعجز وحروق شديدة لإجبارها على التسول بالشوارع.

 

كان خط نجدة الطفل، قد تلقى بلاغا من فاعل خير يتضمن أن عامل بمدينة فاقوس قد قام بإجبار نجلته القاصر البالغ عمرها 13 عاما على الزواج العرفي مرتين وإنجابها طفل عمرة 4 شهور.

 

كما تلقى بلاغا بقيام عاطل بضرب ابنته بطريقة وحشية وإحداث إصابات بالغة بساقها وعدم علاجها من آثار الجروح الأمر الذي قد يؤدي لبتر ساقها، وذلك لإجبارها على التسول بالشوارع برفقة والدتها لتوفير المال لهم.

 

تم إبلاغ الأجهزة الأمنية والتي قامت بإجراء التحريات حول الواقعتين والتي اثبتت صحة ما جاء بالبلاغين وتم القبض على المتهمين وإحالتهما للنيابة التي تولت التحقيق بإشراف المستشار وليد جمال المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، حيث قرر عمرو الباز رئيس نيابة فاقوس حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق بتهمتي الاتجار في البشر وزواج القاصرات وتم نقل الطفلة المصابة إلى المستشفى لعلاجها ثم إيداعها في دور رعاية مؤسسة البنات.

 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة