جانب من ورشة العمل المشتركة للتطبيقات وبناء القدرات حول مكافحة غسل الأموال جانب من ورشة العمل المشتركة للتطبيقات وبناء القدرات حول مكافحة غسل الأموال

6 توصيات لورشة عمل بناء القدرات ومكافحة غسل الأموال بالشرق الأوسط وإفريقيا

شيماء مصطفى السبت، 03 أغسطس 2019 - 05:43 م

وضع المشاركون في أعمال ورشة العمل المشتركة الثانية للتطبيقات وبناء القدرات حول مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب بالشرق الأوسط وإفريقيا، التي نظمت تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، في الفترة من 30 يوليو إلى 2 أغسطس 2019، من طرف المجموعات الإقليمية الثلاث "MENAFATF"، و "ESAAMLG"، و "GIABA" ، بالتعاون مع وحدة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب المصرية، والبنك المركزي المصري، 6 توصيات، أخذا بالاعتبار التحديات المشتركة التي تواجهها دول الشرق الأوسط وإفريقيا في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

واعتمد المشاركون، 6 توصيات للقاهرة لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في الشرق الأوسط وإفريقيا"، التي تدعو المجموعات الإقليمية الثلاث، والدول الأعضاء، وشركائها، وهي:

1. تكثيف الجهود لإجراء تقييم شامل لمخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب ووضع آلية قوية لدعم هذا الجهد، لا سيما فيما يتعلق بمخاطر تمويل الإرهاب بهدف اعتماد تدابير فعالة لمكافحة تمويل الإرهاب والإرهاب الناتج عنه في مجتمعاتنا الإقليمية بما يتوافق مع معايير مجموعة العمل المالي.


2. دعم إجراء تطبيقات مشتركة والقيام بدراسات بحثية أخرى حول غسل الأموال وتمويل الإرهاب والتي لها فائدة متبادلة.


3. الترويج لبناء القدرات وتبادل الخبرات مثل ورشة العمل المشتركة للتطبيقات وبناء القدرات.


4. حشد ونشر المساعدة الفنية لمواجهة التحديات العديدة التي تواجه مجتمعاتنا في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، لاسيما فيما يتعلق بتمويل الإرهاب، والتقييم الوطني للمخاطر، ومكافحة الفساد، وشفافية المستفيد الحقيقي، وتوفير الخبراء لدعم التقييم المتبادل، والتصدي للأشكال المختلفة لغسل الأموال التي ييسرها الاقتصاد القائم على النقد وغير الرسمي.


5. مواصلة تعزيز التعاون بين المجموعات الإقليمية الثلاثة، خاصة من خلال المشاركة في أنشطة كل منهما ودعمها، بما في ذلك الاجتماعات العامة ودعم الخبرة في التقييمات.


6. المشاركة على نطاق واسع في نشر وتعميم التطبيقات والتقارير البحثية الأخرى التي تجريها المجموعات الإقليمية من أجل مساعدة سلطات الرقابة والإشراف وجهات إنفاذ القانون والجهات المبلغة لتصبح أكثر وعياً بمخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة