تعبيرية تعبيرية

على باب الوزير| مرفت تنتظر مصيرها

بوابة أخبار اليوم الأحد، 04 أغسطس 2019 - 09:39 م

مرفت عيسى محمد عيسى سيدة فى أواخر العقد الخامس من العمر إمرأة عاملة كمثيلاتها ممن أمضين حياتهن بين العمل وتربية الأبناء حتى مرت السنوات لتجد نفسها تستعد لإنهاء خدمتها الوظيفية بعد رحلة عمل طويلة قضتها بين الدفاتر والأوراق .

 

أخذت تحلم بحياة مريحة بعد خروجها على المعاش خاصة بعد معاناتها الطويلة فى الحياة فهى أرملة وأم لثلاثة أبناء عانت الأمرين لتصل بهم إلى الأمان ورغم أن ظروفها الصحية ليست على ما يرام بالقدر الكافى فجهاز قياس نسبة السكر فى الدم يلازمها وكذلك جهاز قياس الضغط الرقمى أما آلام الغضروف بالعمود الفقرى فهو مايؤرقها فى منامها وعند استيقاظها ولكنها دائما تحمد المولى عز وجل على حالها ولسان حالها ينطق دائما «أنا أفضل من غيرى بكثير» .


«مدام» مرفت كما ينادونها فى العمل باحث أول تمويل ومحاسبة بمكتب الشهر العقارى بشبين الكوم النموذجى منذ عام ١٩٩٠ وتعد من أقدم الأعضاء والجميع يقدرونها لانضباطها فى العمل وتقدمها فى السن فهى الأخت لكبيرهم والناصح لصغيرهم . 

 

حتى جاء يوم ٢٥ مايو الماضى وفوجئت بالقرار رقم ٣٩ لسنة ٢٠١٩ والذى يفيد بانتدابها لمكتب ضواحى شبين الكوم، دهشت فكل ماتبقى لها من سنوات فى الخدمة يعد على أصابع اليد الواحدة . 

 

تقدمت مرفت بتظلم للجهات المعنية وكان طلبها هو إلغاء قرار الانتداب لأنه لم يتم تحديد مدة الانتداب وثانيا لبعد المكان عن إقامتها ولظروفها الصحية الا أن تظلمها قوبل بالحفظ رغم انه تم انتداب زميلين لها قبلها وتم إعادتهم للمكتب نظرا لأن محل الانتداب لا يصلح لأداء مهامهم فهو ضيق والمكاتب متهالكة وغير آدمى بالمرة لذلك رأت مرفت أن تضع مظلمتها على باب وزير العدل آملة أن ينظر فيها ويتم إلغاء قرار الانتداب تقديرا لظروفها الصحية والعمرية.

 

تستقبل «بوابة أخبار اليوم» إبداعات القراء الأدبية والفنية ومقترحاتهم وشكواهم، على صفحة فيسبوك «بوابة أخبار اليوم»، إلى جانب الرقم المخصص للخدمة على تطبيق التواصل الاجتماعي «واتس آب» 01200000991.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة