عمر عبدالسلام يرتدى النظارة الذكية عمر عبدالسلام يرتدى النظارة الذكية

«نظارة عمر».. تفتح للصم آفاق الحياة

حازم نصر الثلاثاء، 06 أغسطس 2019 - 09:49 ص

قادته الأقدار لهذا الابتكار ..فعندما تعامل مع أول أصم قابله فى حياته وعجز عن التفاهم معه أخذ يفكر طويلا كيف يمكن أن يساعده هو وأقرانه!؟.


وبعد جهد كبير توصل لابتكاره وهو عبارة عن نظارة  بها مستشعرات تترجم اشارات الأصم لكلمات وتترجم كلمات المتحدث لإشارات بما يسهل التواصل بينهما .


الابتكار يمثل بصيصا من الأمل طال انتظاره وفاز  بالمركز الأول فى المسابقات التى أجريت لطلاب المدارس فى مصر .


صاحب الابتكار الطالب عمر محمد عبد السلام الحاصل على الثانوية العامة هذا العام  شعبة الرياضيات بمجموع تجاوز الـ  97% من مدرسة أحمد حسن الزيات بطلخا .


ينتمى عمر لأسرة تقدر قيمة العلم وتحرص على توفير كل سبل تحصيله لأبنائها والده صاحب مصنع ووالدته ربة منزل وشقيقه الأكبر كريم طالب بكلية العلاج الطبيعى والصغرى ريم طالبة بالصف الأول الثانوى .


عمر يشير إلى أنه فوجئ أثناء توجهه مع والده لورشة ببور سعيد لاصلاح السيارة وكان بالصف الثالث الاعدادى  بالميكانيكى  يعانى  من الصمم وواجه عمر صعوبة كبيرة فى التواصل معه ومن هنا جاء التفكير فى كيفية حل المشكلة .


ويضيف: وبعد قراءة واطلاع وبحث خاصة مع المهندسين من أقاربى توصلت  لتصميم نظارة يرتديها الأصم تساعده على التواصل مع الناس بحيث تترجم إحدى المستشعرات بالنظارة إشارات الأصم  الى صوت يخرج من سماعات بالنظارة، وبالتالى سيستطيع الآخرون فهم الاصم وأيضا تقوم باستقبال صوت الشخص المتحدث وترجمتها إلى لغة إشارة تظهر على عدسات النظارة وبالتالى يستطيع الأصم فهم كلام الآخرين .


 ونظرا لصعوبة القراءة لدى معظم الصم فالنظارة تقوم بترجمة الكتابة الى لغة إشارة تظهر على عدسات النظارة.


وعندما تأكدت من أن النظارة ليس لها مثيل على مستوى العالم بدأت بتعلم البرمجة والتصميمات وعلم البصريات بالاستعانة بجامعة المنصوره ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا.
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة