صورة أرشيفية صورة أرشيفية

خاص| هل يصح إهداء لحم الأضحية مشويا؟.. «أستاذ أزهري» يجيب

إسراء كارم الجمعة، 09 أغسطس 2019 - 01:32 م

تقدم «بوابة أخبار اليوم»، سلسة من الفتاوى والإرشادات الخاصة بالحج والأضاحي وعيد الأضحى 2019، من خلال استعراض آراء نخبة من علماء الدين الإسلامي، حرصا على التيسير على الحجاج.

وأوضح أستاذ القرآن الكريم بالأزهر الشريف الشيخ أحمد تركي، خلال تصريحه لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن المضحي مأمور بأن يأكل من أضحيته، وأن يتصدق منها، لقوله تعالى: {فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ} [الحج:28].

وفي إجابته عن سؤال «ما هي الحالة التي تكون عليها الأضحية أي هل يوزع لحماً نيئاً أم مشوياً على النار؟»، استشهد بقول القرطبي في تفسيره: هذا أمر معناه الندب عند الجمهور، ويستحب للرجل أن يأكل من هديه وأضحيته، وأن يتصدق بالأكثر مع تجويزهم الصدقة بالكل، وأكل الكل. 


وأضاف أنه لا فرق في ذلك الإطعام بين أن يكون اللحم نيئاً أو بين أن يكون مشوياً، فكل ذلك جائز لا حرج فيه، لعموم قوله تعالى: «وأطعموا» والإطعام يشمل كل ذلك. 
 

الاخبار المرتبطة

الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة