مدير إدارة البساتين متنكر بالجلباب لكشف مافيا التحويلات مدير إدارة البساتين متنكر بالجلباب لكشف مافيا التحويلات

انتعاش بيزنس تحويل الطلاب بين المدارس

بوابة أخبار اليوم الأحد، 18 أغسطس 2019 - 12:35 ص

- 3 آلاف جنيه للنقل أو شراء «سكانر وفاكس» لقبول الملف !

- القاهرة تواجه الرشوة بالتحويل الإلكترونى.. ولجان لفحص الملفات بالجيزة

- مدير إدارة البساتين يعاقب المرتشين بعد تجربة «الجلباب والشال»


شكاوى بالمئات لأولياء الأمور فى جميع محافظات الجمهورية من بيزنس تحويل الطلاب بين المدارس، الذى يشهد انتعاشة كبيرة خلال الأسابيع القادمة التى تتضمن حسم أسماء الطلاب المنقولين فى المدارس التجريبية والرسمية والخاصة فى ظل محدودية أماكن التحويل بين المدارس، ووصل الأمر إلى طلب 3 آلاف جنيه من بعض أولياء الأمور، ووصلت لطلب شراء فاكس وسكانر من ولى الأمر، ودائما المتهمون الأساسيون مديرو المدارس وشئون الطلبة بها.
يقول محمد السيد ولى أمر إنه توجه لإحدى مدارس منطقة عين شمس الرسمية للغات بالقاهرة لنقل ابنه بسبب تغيير محل السكن وفوجئ بشخص يقترب منه ويطلب 3 آلاف جنيه، لاتمام التحويل. وأضاف أنه تقدم بشكوى لوزارة التربية والتعليم، للتحقيق فى الأزمة التى تتكرر سنويا دون حلول جذرية.
وأشار نائل عبد المنعم ولى أمر، أنه يدرك محدودية الأماكن فى التحويل بين المدارس، ولكن يجب دراسة الأزمة لوضع حلول لها، خاصة أنه واجه طلبا غريبا جدا فى تحويل ابنته لمدرسة فى ادارة بولاق الدكرور بالجيزة عندما طلبوا منه شراء إما ماكينة فاكس أو سكانر، لقبول ملف تحويل ابنته.
ومن جانب المسئولين أكد محمد عطية مدير مديرية تعليم القاهرة، أنه وجه جميع مديرى الإدارات التعليمية بتشكيل لجان فحص للمتقدمين بالتحويل، لمنع أى تلاعب من داخل المدارس.
وأوضح عطية أنه لأول مرة تم تطبيق منظومة إلكترونية على تحويلات الطلاب وتنفيذها كخطوة أولى فى إدارتى الساحل وعين شمس، وتحديد عدد الفراغات المتاحة فى المدارس وتسكين الطلاب عليه دون تدخل.
وأضاف أن ولى الأمر لا يتعامل مع أى موظف حتى إعلان قبول تحويل ابنه أو ابنته، ويقوم بطباعة نتيجة التحول أيضا من على البرنامج، ويتوجه بها للإدارة التى تتولى كل إجراءات تنفيذ الطلب.
أوضح خالد حجازى مدير مديرية تعليم الجيزة، أنه يرأس بنفسه لجان فحص ملفات التحويلات لمنع التلاعب وطلب الرشاوى من أولياء الأمور.
وأشار حجازى، إلى أن طلب أى أموال نظير التحويل يعد رشوة يعاقب عليها القانون، وأنه يفحص جميع الشكاوى التى ترد لمديرية الجيزة التعليمية، ولا تستر على فساد، ويتم معاقبة أى فرد يسعى لابتزاز أولياء الأمور.
وأعلن بكساوى مصطفى بكساوى، مدير إدارة العمرانية التعليمية بالجيزة، أنه قرر سحب الموافقة على التحويلات من مديرى المدارس وقصرها على الإدارة التعليمية لمنع التلاعب والرشاوى.. وأضاف أن هذا الأمر يفرض ضغوطا كبيرة على الإدارة التعليمية، إلا أنها مطلوبة لضبط المخالفين.
وفى نفس السياق، قام عبد العزيز زنار مدير إدارة البساتين ودار السلام التعليمية بالقاهرة، بمغامرة حية لكشف مافيا التحويلات بين المدارس، وتخفى مرتديا الجلباب والشال لإخفاء ملامح وجهه، واطلق على نفسه "عم حسن" وزار عددا من مدارس الإدارة التعليمية، ومعه طلب تحويل لابنته.
وكشف" زنار" عددا من سماسرة التحويل بالمدارس واتخذ عددا من الإجراءات العقابية بعد نهاية مغامرته الحية، وتم إحالة مدير مدرسة للتحقيق وايقافه عن العمل، بعد كشف وجود 133 موافقة على تحويل طلاب دون معرفة الإدارة التعليمية أو توقيع مديرها، وهو ما تسبب فى رفع كثافة الفصل إلى 133 طالبا بالمخالفة. كما قرر مدير إدارة البساتين التعليمية، التحقيق مع عامل فى احدى المدارس طلب مبلغا نقديا لإتمام تحويل ابنته خلال المغامرة التى تخفى خلالها "بالجلباب والشال".



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة