السلحفاء السلحفاء

تعرف على أطول الحيوانات عمرًا في التاريخ

رضا خليل الإثنين، 19 أغسطس 2019 - 05:43 ص

تختلف مدّة حياة الإنسان بالمُتوسّط من مكان إلى الآخر في أنحاء العالم، فبصورة عامّة، من المُعتاد أن يعيش البشر لفترات أقصر في الدّول الفقيرة والنّامية، بينما تزداد مدّة حياتهم مع الانتقال إلى البلدان المُتطوّرة حيث يتراوح مُتوسّط حياة الإنسان من 45 سنة فقط في دولة سوازيلاند بجنوب القارّة الأفريقيّة إلى 82 عاماً في دولة سويسرا الأوروبية .

 ومن النادر أن تقترب الحيوانات من أعمار طويلة بسبب ظروف الحياة وطبيعتها، والصراع على البقاء مع مرتفع معدل الوفيات بين الحيوانات والتنافس على المأوى والغذاء.

 

وكشف موقع«Onekindplanet »  عن أطول الحيوانات عمر وهى كالاتي :"

أولا ــ قنفد البحر 

ــ يعتقد أن "قنافذ" البحر الأحمر خالدة تقريبًا، وتعيش أعمار طويلة، وتم العثور عليها في المياه الضحلة للمحيط الهادئ على طول الساحل الغربي لأمريكا الشمالية ومن المعروف أن هذه الكائنات الصغيرة الشائكية تعيش منذ أكثر من 200 عام.

ثانيا ــ كوي السمك

ــ عادةً ما يعيش كوى  لمدة تتراوح بين 25 و 30 عامًا، لكن هناك تقارير تفيد بأنه قد وصلت أعمارهم إلى أكثر من 200 عام، توفيت إحدى كوي الشهيرة في اليابان التي تحمل اسم "Hanako" في عام 1977 وأفادت دراسة عن حلقات نمو أحد مقاييسها أنها كانت 226 هذا جعلها أكبر سنا من الولايات المتحدة الأمريكية.

ثالثا ــ الأسماك طويلة الزعانف

ــ موطنها نيوزيلندا وأستراليا وغالبًا ما تعيش هذه الثعابين حتى عمر 60 عامًا، حيث سجلت أقدم ثعبان البحر ذو الزعانف الطويلة 106 عامًا، مثل سمكة قرش جرينلاند تنمو هذه الأسماك ببطء شديد وهذا هو السبب في أنها يمكن أن تنمو قديمة جدا.

رابعا ــ  الببغاء

ــ الببغاوات يمكن أن يعيش ما يصل إلى 60-80 سنة، وأصبحت غالبية الببغاوات مهددة بالانقراض الآن في البرية وقد انقرض عدد منها بالفعل بسبب تجارة الطيور الحيوانات الأليفة غير القانونية.

خامسا ــ الفيل الأفريقي

ــ عمر الحيوانات البرية الأكبر في العالم يبلغ 70 عامًا، وقد وجدت دراسة حديثة أجريت في زيمبابوي يؤكد أن الأفيال الأفريقية يمكن أن تظل قابلة للإخصاب حتى وفاتها.

سادسا ــ جالاباجوس السلحفاة العملاقة

ــ  ضمنَ مجموعة الفقاريات (التي تضمّ البرمائيّات والطّيور واللبونات والأسماك)، تُعتبر السّلاحف العملاقة الحيوانات الأطول عُمراً بالمُتوسّط. من أشهر أنواعها سلاحف الغالاباغوس العملاقة، وهي نوع من السّلاحف البريّة تعيشُ على جزر الغالاباغوس الاستوائيّة الواقعة غرب سواحل أمريكا الجنوبيّة. يعودُ الرّقم القياسيّ في طُول العمر بين هذه الحيوانات لسُلحفٍ ذكر اسمه هارييت، كان يعيش في حديقة حيوان حتّى وفاته في سنة 2006، عن عُمر بلغ 175 عاماً. يُزعَم أيضاً أنّ إحدى السّلاحف العملاقة المُسجَّلة عاشت لحوالي 250 سنة

سابعا ــ الحوت البوهود

ــ يبلغ متوسط عمر حيتان البوهود 200 عام وهي ثاني أكبر حيوان ثديي بعد الحوت الأزرق، لقد اكتشفوا شيخوخة عندما تم العثور على حيوان حي به حربة تعود إلى أكثر من 100 عام مضمن في جلدها.

ثامنا ــ جرينلاند القرش

ــ يصل عمر أسماك القرش إلى 200 عام على الرغم من أن هناك أحدم بلغ من العمر 400 عام، مما جعله أقدم الفقاريات في العالم، انهم يعيشون لفترة طويلة لأنها تنمو ببطء شديد، ينمون حوالي 1 سم في السنة ويبلغون مرحلة النضج عند حوالي 100 عام.

تاسعا ــ قنديل البحر الخالد

ــ قنديل البحر الفريد للغاية الذي يمكن أن يعود إلى حالته المبكرة عند تعرضه للإجهاد أو الإصابة، في حين أن هذا يعني أنه خالد بيولوجيًا.

عاشرا ــ الحوت مُقوّس الرّأس

ــ يعتقد العلماء أنّ لدى هذا الحوت الذي يعيش في المُحيطات الشماليّة للأرض القدرة على التّعمير لأكثر من قرنين من الزّمن، وقد اكتُشف بالفعل (في سنة 2007) حوت من هذا النّوع كان عمره حوالي 130 سنة، إلا أنَّ صيادِي الإسكيمو المَحليِّين قتلوه للحصول على رزقهم. استطاع العلماء معرفة عمر هذا الحوت لأنّه كان يحتفظ عند موته برُمح حديديّ انغرس في رقبته مُنذ زمن بعيد جدّاً عندما كان بعض صيادي الحيتان يحاولون قتله في القرن التّاسع عشر. وأظهرت التقصّيات أنّ الرّمح جاء من مصنعٍ من منطقة نيو إنغلاند في وقتٍ ما من حوالي سنة 1880.
 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة