جانب من التوقيع جانب من التوقيع

توقيع بروتوكول تعاون بين محافظة القاهرة وبنك التنمية الصناعية

شيماء مصطفى الثلاثاء، 20 أغسطس 2019 - 03:38 م

وقع بنك التنمية الصناعية، بروتوكول تعاون مع محافظة القاهرة، في إطار دوره التنموي والحيوي لتدعيم التجديد والتطوير باعتباره أعرق البنوك المصرية المؤهلة في مجال دعم وتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وحرصه الدائم على تقديم كافة أوجُه المساعدة وتوفير الآليات المناسبة لتمويل متميّز يلبّي كافة الاحتياجات التمويلية لأصحاب المصانع والورش والمعارض بالمنطقة الصناعية بشق الثعبان.

 

ويهدف البروتوكول الجديد، إلى قيام البنك بتوفير الاحتياجات الاستثمارية والتمويلية تلك المشروعات والمساهمة في توفير الخدمات التمويلية والفنية واللوجستية والتأهيلية للمصانع والشركات والتوسّعات والتجهيزات وشراء الآلات والمعدات وتمويل رأس المال العامل، والتعاون في إعداد برامج التدريب العلمي والثقافي لإدارة المشروعات بنجاح وسهولة التعامل مع مُؤسّسات التمويل المختلفة، والمساعدة في تحقيق المصلحة العامّة لإنجاز أهداف المشروعات والتوسّعات لأصحاب المصانع والورش والمعارض بالمنطقة الصناعية بشق الثعبان وفقاً لمبادرة البنك المركزي المصري، وإتاحة التمويل اللازم لعمليات التصدير وكافة أشكالها.

 

وقع الاتفاق كل من خالد عبد العال بصفته محافظ القاهرة، وماجد فهمي– رئيس مجلس الإدارة والعضو المُنتدب لبنك التنمية الصناعية، وبحضُور عدد كبير من القيادات التنفيذية بالمُحافظة والجهاز المصرفي بالبنك.

من جانبه، صرّح ماجد فهمي، رئيس بنك التنمية الصناعية، بأن البروتوكول يأتي استمراراً لدورنا التنموي لخلق مناخ استثمار جيد ، وذلك استجابة لتوجيهات رئيس الجمهورية لدعم وتشجيع الصناعة المحلية باعتبار المشروعات الصغيرة والمتوسطة قاطرة النمو الاقتصادي لتوفير فرص عمل والمساعدة على التصدير لتوفير النقد الأجنبي، كما أن البروتوكول الجديد يأتي استكمالاً لسلسة النجاحات التي حققها البنك في ملف الصناعة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ودعم مبادرات رئيس الجمهورية لدعم خطة الدولة للتنمية في كافة المجالات، وفي هذا الإطار كان اهتمام بنك التنمية الصناعية لتقديم الدعم المطلوب وبسعر عائد محفز وتبسيط الإجراءات لاستقطاب الشرائح غير الرسمية وإدماجها بالعمل الرسمي للدولة وتوفير فرص عمل.

قال حمدي عزام– نائب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي، إن البنك قد أطلق مُبادر لتمويل 1000 مصنع صغير ومتوسّط على مُستوى الجمهورية بتمويل مبدئي 7.5 مليار جنيه تُساهم في توفير أكثر من 20 ألف فرصة عمل كثيفة العَمالة وذات التوجّه التصديري وأيضاً في المُساعدة على استحداث مُنتجات جديدة عند مُستويات مُعيّنة من الإنتاجيّة يُمكنها العمل كصناعات مُغذيّة للمشروعات الصناعية الكبيرة وبذلك يتم توفير النقد الأجنبي الذي يُنفَق على استيراد السّلع الاستهلاكيّة أو الاستثماريّة، ونجح البنك مّنذ إطلاق المُبادرة في جذب نحو (167) مصنع كعميل جديد للبنك بخلاف حالات تحت الدّراسة لاستيفاء المُستندات تبلغ احتياجاتهم التمويليّة مليار جنيه.

 

وحقق بنك التنمية، أرباحاً بقيمة 255 مليون جنيه بنهاية يوليو الماضي مقابل 183 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي بنسبة نمو قاربت 40%، كما ارتفعت محفظة الائتمان إلى 11 مليار جنيه وأن محفظة ائتمان الأفراد سجلت نحو 1.6 مليار جنيه بنهاية يوليو ومحفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة نحو 3.2 مليار جنيه.

 



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة