صورة  موضوعية صورة موضوعية

«الفيجين والفيجيتريان».. للنباتيين أنواع كثيرة

منةالله يوسف الإثنين، 26 أغسطس 2019 - 11:01 ص

 الكثيرون يختارون بعد فترة من القراءة والبحث أن يتبعون نظام غذائي نباتي،  الأمر الذي يعني الإمتناع عن إضافة أي من المنتجات البروتينيه في الوجبات، وذلك للكثير من الأسباب التي قد يتفق او يختلف معها البعض من الناس، وعلى رأسها.. فقدان الوزن. 

ومع انتشار النظام الغذائي، وتزايد ردود الأفعال الإيجابية تجاهة، خاصة على مواقع التواصل الإجتماعي، قرر عدد كبير أن يتبع هذا النظام بغرض تقليل وزنه، والحصول على الوزن المثالي الذي يحلم به. 

لكن في الخطوة الأولى من البحث، يجد الأشخاص أنفسهم أمام الكثير من الأسئلة والخيارات، وأن كلمة "نباتي" مجرد كلمة تعريفية لنظام غذائي كبير ومتنوع ويحتاج الكثير من الدراسة والبحث حتى يصل الشخص النباتي إلى هدفة من ورائة، فعلى سبيل المثال، هل أكون "فيجن" أم "فيجيتريان".. وما الفرق بين النظامين؟ 

وللإجابة على هذا السؤال يقول أخصائي التغذية، دكتور كريم جمال إن الفيجيتريان هو النظام النباتي بشكل عام، والذي  يميل الشخص فيه إلى تناول النباتات والخضروات والأوراق الخضراء، وهو له أكثر من نوع أبرزهم نظام "البيسكيتريان" وهو يسمح بتناول الأسماك فقط ويمنع كل المنتجات الحيوانية.

وهناك نظام  "لاكتو فيجيتريان" وهم النباتيون الذين يتجنبون جميع اللحوم والبيض أيضًا ولكن يتناولون منتجات الألبان،  و "الأوفوفيجيتريان" وهم النباتيون الذين يتجنبون جميع المنتجات الحيوانية عدا البيض، بالإضافة إلى "الاكتو أوفو فيجيتريان" وهم النباتيون الذين يتناولون اللبن والبيض ويمنعون المنتجات الحيوانية. 

وأضاف دكتور كريم جمال أخصائي التغذية العلاجية في تصريحات لـ«بوابة أخبار اليوم» أن "الفيجن" هو نظام غذائي يعتمد على تناول الخضروات والفواكه ومنع جميع المنتجات الحيوانية، أما الشخص الذي يتبع نظام  الميكروبيوتك فيجن" يمنع كل المنتجات الحيوانية والمنتجات المصنعة مثل اللحوم المطبوخة بالفول الصويا او المواد الحافظة بطعم اللحوم. 

و أوضح أخصائي التغذية العلاجية أن نظام الفيجن، أحيانًا ما يُسبب نوع من الأنيميا بسبب تجنب تناول المنتجات الحيوانية، مؤكدًا أن الأشخاص الفيجن من الممكن أن يحصلوا على الدهون الطبيعية من خلال زيت الزيتون و الأوفكادو، ويعتمدون على الفواكه التي تحتوي على كميات كبيرة من البوتاسيوم مثل البطيخ والكانتلوب، والحصول على الألياف عن طريق تناول المكسرات مثل الفستق والكاجو والبندق.  
ونصح جمال  بتناول المكملات الغذائية لتعويض المعادن و الفيتامينات التي تنقص من جسمهم وخاصة فيتامين الـ b 12، لأنه يوجد في الفيتامينات بنسبة كبيرة.



الاخبار المرتبطة




الأكثر قراءة

الرجوع الى أعلى الصفحة